إعــــلانات

عبد الحميد عفرا: تجريم الحرق العمدي للغابات.. وهذه عقوبته

عبد الحميد عفرا: تجريم الحرق العمدي للغابات.. وهذه عقوبته
الحرائق

 قال عبد الحميد عفرا مدير المندوبية الوطنية للوقاية من المخاطر الكبرى أن الحرائق التي اندلعت مؤخرا تسببت في خسائر فادحة للغطاء النباتي والغابات.

وكشف عفرا خلال نزوله ضيفا بالقناة الإذاعية الأولى، عن تسجيل 350 بؤرة حريق، تسببت في إتلاف أكثر من 10 ألاف هكتار. وآلاف الاشجار المثمرة. مضيفا أن التحقيقات كشفت أن الحرائق أصبحت في الجزائر تحدث خارج الموسم المعتاد المحدد من 1 جوان الى 30 أكتوبر. مشيرا في ذات السياق، إلى أن 40 بالمائة من الحرائق تحدث خلال نهاية الأسبوع وفي الأعياد والمناسبات وبعد الثانية زوالا.

وأوضح في ذات السياق، أنه من بين الأسباب التي هي محل تحقيق أن الإنسان هو المتسبب الرئيسي في هذه الحرائق سواء كانت بطريقة عمدية أو غير عمدية. وهي الأفعال التي أصبحت مجرمة. حيث تم تقديم إقتراحات بتجريم فعل حرق الغابات وتصنيفه كجريمة. خاصة بعد وجود فراغ قانوني. ويجب أن يكون في قانون الجنايات، مضيفا أن الإقتراح حظي بالموافقة خلال مجلس الوزراء المنعقد يوم 25 جويلية الفارط.

وأضاف ذات المتحدث، أن الرئيس عبد المجيد تبون قد أعطى تعليمات لاصدار القانون حرائق الغابات العمدية. وتصنيفه كجريمة تصل عقوبتها لى 30 سنة والمؤبد. بالإضافة إلى إقتراح حظر استعمال الاراضي المحروقة واستعمالها للبناء.

إعــــلانات
إعــــلانات