عبد الكريم مدوار: سعدان مدرب كفء… لكن اعترض استحواذه على كامل الصلاحيات

عبد الكريم مدوار: سعدان مدرب كفء… لكن اعترض استحواذه على كامل الصلاحيات

أبدى مدوار اعتراضه الشديد على “الموضة” المستحدثة من قبل الاتحادية الجزائرية لكرة القدم في الأعوام الأخيرة، والمتمثلة في برمجة تربصات المنتخب الوطني لكرة القدم خارج الوطن

وبالتحديد بفرنسا، ورافضاً لمجمل التبريرات التي تساق من قبل “الفاف” عن الدوافع التي تجعلها تقدم على هذه الخطوة المتمثلة بنقل المباريات الودية وكذا التربصات إلى خارج أرض الوطن” ويأتي هذا الإعتراض من قبل المسؤول الأول في فريق أولمبي الشلف لهذه التبريرات، بكوب الشباب الجزائري ـ على حد قوله ـ لديه الحق في متابعة منتخبهم الوطني عن قرب، كما عرّج مدوار إلى المهزلة الأخيرة للنخبة الوطنية في آخر مباراة ودية تحضيرية أمام الكونغو الديمقراطية والتي تضاف للأسف لمهازل “الخضر”، وعن نصيب الناخب الوطني رابح سعدان على رأس العارضة الفنية للمنتخب الوطني لكرة القدم، أشاد ـ المتحدث ـ بالإمكانيات والمؤهلات الكبيرة التي يمتلكها هذا الأخير والتي بإمكانها أن تفيد كثيرا المنتخب الوطني، لكنه أبدى بموازاة ذلك اعتراضه على قيامه بكل شيء في المنتخب الوطني واستحواذه على جميع المناصب”.
مقتطفات
الحكم بيشاري من أحسن الحكام لكن أمام القبائل “خاف”
أشاد ضيف “النهار” رئيس الأولمبي عبد الكريم مدوار بالحكم بيشاري الذي أدار مباراة فريقه السابقة أمام الرائد فريق شبيبة القبائل، مؤكدا بشأنه أنه من أحسن الحكام في الجزائر ـ مضيفا ـ أن من أبرز مواصفاته “بيشاري” الشجاعة، غير أنه خلال مباراة “الكناري” بدا الخوف ظاهرا عليه من خلال إدارته اللقاء التي كانت منحازة ـ على حد قوله
اللعب بتيزي وزو ليس كاللعب بباقي الملاعب
وفي هذا السياق، أكد مدوار على صعوبة العودة بنتيجة إيجابية من ملعب أول نوفمبر بتيزي وزو لأي فريق كان انطلاقا من خصوصية المنطقة التي وصفها بالمنطقة الحساسة على ضوء الأحداث السابقة التي حدثت بمنطقة القبائل وصعوبة التحكم في الوضع من قبل السلطات الأمنية، وهذا في سياق حديثه عن أحداث العنف التي كان فريقه ضحية لها”.
بالنسبة لي شبيبة القبائل توج باللقب
كشف لنا الرئيس مدوار أن فريق شبيبة القبائل قد حظى خطوة عملاقة نحو التتويج باللقب على ضوء النتيجة الأخيرة التي آلت  إليها المواجهة أمام فريقه وتعثر الملاحق وفاق سطيف بملعب عمر  حمادي ببولوغين قائلا في هذا الشأن “بالنسبة لي فإن شبيبة القبائل قد توّج باللقب بنسبة كبيرة”

 ماهو الدور الذي تلعبه المديرية الفنية؟
 وفي هذه النقطة، طرح ضيف “النهار” تساؤلا بالبنط العريض عن الدور الذي تلعبه المديرية الفنية في ظل غيابها التام وعدم تمكينها من أداء مهامها المنوطة بها، وهو ما جعل مدوار يبدي عن اعتراضه للفرد المدرب سعدان لكل المهام، وهو ما بشأنه ألاّ يساعد على إخراج المنتخب الوطني من الوضعية الصعبة التي يتواجد فيها حاليا” 
إذا تأهلنا إلى كأس إفريقيا يعدّ إنجازا، أما كأس العالم فهذا مستحيل وقد بدا مدوار متشائما بقدرة المنتخب الوطني لكرة القدم على اقتطاع تأشيرة المرور إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا عام 2010 بأنغولا انطلاقا من جملة هذه المعطيات التي سبق وأن أشار إليها، إلى جانب غياب سياسة التكوين كفيل بالتقدم خطوة نحو الأمام، معتبراً أن التأهل إلى النهائيات الإفريقية يعد في حد ذاته إنجازاً كبيراً، أما فيما يتعلق بالتأهل إلى نهائيات كأس العالم بجنوب إفريقيا في نفس السنة، فذلك أمر مستبعد ـ على حد قوله ـ  

لا أريد أن يتكرر سيناريو البرازيل والأرجنتين مرة أخرى
وعمّا حدث للمنتخب الوطني في آخر خرجة ودية له أمام المنتخب الكونغولي بفرنسا، فأكد مدوار أن ذلك كان منتظراً وهو أتى لاستكمال أو لنقل جزء من المشاكل التي يتخبط فيها المنتخب الوطني، ليجدد التأكيد أن ذلك ما يجعله يعترض على خوض مباريات ودية خارج الجزائر على غرار سيناريو مباراة الأرجنتين والبرازيل، في حين أن المنتخب الوطني كان يحضر لنهائيات كأس أمم إفريقيا آنذاك بغانا، فعلى أي أساس تمت برمجة تلك المواجهة بإسبانيا وأمام منتخب غير إفريقيا، في حين أن التحضير كان للنهائيات الإفريقية”.
 
أبدى طموحه لتشييد مركز تكوين بالشلف شبيه بمركز فلاريال الإسباني
أناشد الدولة المساعدة واستكمال الإنعاش الرياضي للنهوض بالكرة في بلادنا  ناشد رئيس فريق أولمبي الشلف عبد الكريم مدوار لدى نزوله، أمس، ضيفا على جريدة “النهار” الدولة الجزائرية التدخل السريع للنهوض بمستوى الكرة الجزائرية الذي يتواجد في الحضيض، وبالرغم من تأكيد ـ محدثنا ـ بأن برنامج رئيس الجمهورية مكن من تحقيق العديد من المكاسب الرياضية الجزائرية، إلا أنه طالب بضرورة استكمال الإنعاش الرياضي وفقا للبرنامج الموسع للرجل الأول ـ مدوار ـ وفي سياق حديثه، عن المقترحات التي يراها ناجعة للنهوض بالكرة الجزائرية وإخراجها من الوضعية الكارثية التي يتواجد فيها حاليا، طالب بضرورة تسطير سياسة من قبل الدولة في مجال التكوين، مؤكدا في هذا الصدد بأنه تقدم في وقت سابق في عهد وزير الشباب والرياضة السابق يحيى قيدوم بتصور ترجم إلى مجسم لمركز تكوين كان ينوي تشييده بالشلف وفقا لمعايير دولية وشبه في تصميمه مركز نادي فلاريال الإسباني بعد الزيارة التي قادته إلى هذا النادي الإسباني، غير أن هذا المشروع بقي على الورق ولا زال لم يتسجد إلى حد الآن بعد رحيل الوزير قيدوم، غير أن مدوار بقي متفائلا بإمكانية تجسيده في المستقبل”.
  
سياسة التكوين هي الأساس”” وأعارض البطولة البيضاء كفكرة
ومن جملة مطالبة الرجل الأول في الأولمبي من الدولة الجزائرية تسطير سياسة للتكوين كفيلة بإخراج الكرة المستديرة في بلادنا من الوضعية الراهنة، مؤكدا بأنه الحل الأنجع للخروج إلى بر الأمان ـ على حد قوله ـ مطالبا بضرورة توفير مراكز للتكوين كفيلة بتأطير النشئ في ظل توفر الجزائر على خزان هائل من الطاقات الشبانية، أما فيما يخص المناديين ببطولة بيضاء الموسم المقبل، فقد أبدى ضيف “النهار” اعتراضه على الفكرة، مناديا بمقابل ذلك بضرورة اجتماع جميع الفاعلين في محيط الكرة الجزائرية للخروج بتصور كفيل بتشخيص داء كرة القدم في
بلادنا والعمل على الخروج بحلول استعجالية”  

كخطوة أولية نحن بحاجة إلى 15 أو 16 مركز تكوين في الجزائر
وكخطوة أولية للنهوض بالكرة الجزائرية أصرّ مدوار على أن تقوم الدولة بتشييد مباني 15 إلى 16 مركزا للتكوين على مستوى ربوع الوطن، أما من دون ذلك ـ يضيف محدثنا ـ فلا يمكن الحديث عن أي شيء من هذا القبيل، مجددا التأكيد على أولوية التكوين في إطار سياسة مسطرة تعتمد على معايير ومقاييس معنية كفيلة بإيصال الكرة المستديرة في الجزائر إلى بر الأمان، على شاكلة ما هو حاصل في أغلب البلدان كجيراننا المغاربة والتوانسة وكذا “الأشقاء” المصريين، إذ تتوفر أغنى النوادي في هذه البلدان على مراكز تكوين خاصة بها كأبسط الشروط ـ على حد قوله”.

عبد الكريم مدوار: عودة روراوة ضرورية لإعادة بعث الكرة الجزائرية
قال ضيف النهار عبد الكريم مدوار أن الكرة الجزائرية بحاجة ماسة إلى خدمات رجل  قوي مثل الحاج محمد روراوة  الذي يشهد له الجميع بالكفاءة بدليل المناصب العديدة التي يتقلدها على مستوى العيد من الهيئات الدولية ذلك انه حاليا نائب رئيس الاتحاد العربي لكرة القدم ورئيس لجنة المنافسات لبطولة دوري أبطال العرب بالإضافة إلى عضويته في الكاف ورئاسته لأحد أهم اللجان في الفيفا. وأكد ذات المتحدث أن الرئيس السابق للفاف قدم خدمات كبيرة للكرة الجزائرية من خلال تلك المناصب كما انه فتح الباب للعديد من الجزائريين لتوالي مناصب في تلك الاتحادات الإقليمية والدولية. وأوضح مدوار أن الخبرة التي اكتسبها روراوة من شانها أن تساهم في إخراج الرياضة الأكثر شعبية ببلادنا من الأزمة التي تعاني منها. وبخصوص علاقته مع باقي رؤساء الأندية أكد ذات المتحدث أنه تربطه علاقة مميزة مع رئيس نادي شبيبة القبائل حناشي وكذا رئيس اتحاد عنابة منادي ، في الوقت الذي تبقى علاقته مع سرار رئيس وفاق سطيف متذبذبة والتي أرجعها بالدرجة الأولى الى التأثير السلبي لبعض وسائل الإعلام التي في كل مرة تحاول خلق فتنة بينه وبين الرئيس السطايفي

قال أنه سئم تنشيط أولمبي الشلف للبطولة وهو قادر على التتويج بها
مدوار : “أفكر بجدية في ترك رئاسة الفريق هذه المرة “

أكد عبد الكريم مدوار رئيس أولمبي الشلف أنه بصدد التأهب لترك رئاسة الفريق رسميا، وهذا كونه تعب كثيرا خلال الـ11 سنة التي قضاها على رأس الفريق، مشيرا إلى أنه منح الفريق الكثير رغم نقص الإمكانيات.

“لن ألعب البطولة لتنشيطها وأنا قادر على الفوز بها “

وصرح ضيف “النهار” أنه سئم اللعب من أجل البطولة الوطنية، دون التمكن من إحراز اللقب رغم أن فريقه قادر على ذلك في حال اجتماع بعض العوامل، همها الدعم المالي : “منحت جمعية الشلف الاستقرار الذي كانت بحاجة ماسة إليه، وهو ما جعلنا نحرز كأس الجمهورية لجميع الفئات ونسجل مشاركتين إفريقيتين، لم أجد السند الكافي من قبل المعنيين، حيث أن الإعانات المالية التي تقدمها لنا الدولة أصبحت لا تكفينا، رغم أن رئيس بلدية الشلف يقوم وأعضاء أعطونا دعما غير الذي كنا نتلقاه من قبل، لكن ذلك لا يكفي، وإذا كنا سنلعب البطولة لكي ننشطها ونحن قادرين على الفوز بها فأنا أرفض أن أبقى على رأس الفريق ” وقال مدوار أن فريقه كان قادرا على العودة بالفوز من تنقله لمواجهة شبيبة القبائل رائد الترتيب، وهو الفوز الذي كان سيمنح الأولمبي حتما بالتنافس على لقب البطولة لهذا الموسم.

“رابطة أبطال إفريقيا هي هدفنا “
وأكد الرجل الأول في الشلف أن الفريق يسير في طريقه نحو تحقيق الهدف الذي كان مسطرا له قبل بداية الموسم، وهو احتلال إحدى المراتب الخمسة الأولى : “المرتبة التي نحتلها حاليا تؤكد أننا كنا قادرين على التنافس على اللقب لولا النقاط التي خسرناها في ملعبنا، لكن الهدف المسطر في متناولنا، ونرغب في أن نحتل المركز الثاني المؤهل للعب رابطة أبطال إفريقيا التي نسعى إلى التألق فيها في حالة تأهلنا “

“لن يتمكن من الفوز بالبطولة هكذا”
وأشار مدوار أن فريقه لن يتمكن من التنافس على لقب البطولة لعدة اعتبارات : “أهم ما يمكن أن يؤكد أننا لن نتمكن من منافسة الأندية الأخرى على لقب البطولة رغم أننا كنا قاب قوسين أو أدنى من التتويج به في عدة مواسم هو أن الإمكانيات المادية المتوفرة لدينا ليست في مستوى ما تتمتع به الأندية الأخرى، فعلى سبيل المثال، صرفنا ما قيمته 41 مليار سنتيم في ظرف 10 سنوات، منها 6 مليار كديون، وهي الميزانية التي تصرفها الأندية الكبيرة في موسمين على الأكثر، ولقد تمكنا في هذه الفترة من اللعب على المراكز الأولى إضافة إلى إحراز أول لقب للشلف وهو لقب كأس الجمهورية “

“غياب السبونسور يعرقلنا “
وأضاف مدوار : “وقد أصبح هذا لا يكفي، خاصة في غياب السبونسور حيث أننا نكمل الموسم في بعض الأحيان بصعوبة كبيرة، ففي بعض الأحيان يصل بنا الأمر إلى حد الاعتماد على مواردنا المالية الخاصة لتدعيم الفريق، والأموال ليست هي العامل الوحيد الذي يعرقلنا، بل أنه هناك عوامل أخرى تجعلنا ضمن كوكبة الأوائل دون أن نتمكن من التتويج باللقب”

“نملك أحسن تعداد في البطولة “
وأوضح مدوار أن جمعية الشلف تملك أحسن تعداد من حيث اللاعبين في البطولة الوطنية، حيث أن المجموعة المكونة للفريق الأول تعد من بين الأحسن في الجزائر، نظرا لتهافت الأندية الأخرى على لاعبي الشلف، كما أثنى على المدرب رشيد بلحوت الذي أكد أنه الأحسن في بلادنا، إضافة إلى الفئات الشابة التي رفعت التحدي وحملت أولنا الفريق وشرفتها في كل المنافسات التي لعبتها، ما يشير إلى وجود عمل قاعدي كبير.

أكد أن بابندا، بياغا وسيديبي من أحسن صفقات فريقه الإفريقية
مدوار يفتح النار على الأندية التي تتصل بلاعبيه

قال عبد الكريم مدوار رئيس جمعية الشلف أنه ليس متفائلا بمدرسة كرة القدم المتواجدة في درارية، لاسيما وأنها تجمع 50 لاعبا من مختلف الأندية من أجل استخراج لاعبي النخبة الذين يمكنهم أن يحملوا الألوان الوطنية مستقبلا.
وأكد الرجل الأول في الشلف أن إبعاد اللاعبين عن أهاليهم وتقسيمهم على الأندية العاصمية التي تستقبلهم على غرار مولودية الجزائر واتحاد العاصمة لن يكون في صالحهم : “بالعكس، رأيي أن نترك هؤلاء اللاعبين مع عائلاتهم وفي محيطهم لكي يمتلكونا من تطوير قدراتهم من خلال الاستفادة من العوامل الاجتماعية التي يوفرها لهم محيطهم حتى لا نجعلهم يتيهون في مكان لا يعرفونه “

“الأندية تتصل بلاعبينا وهي لم تضمن البقاء “
من جهة أخرى، أبدى مدوار امتعاضه من رؤساء بعض الأندية الذين يقتربون من لاعبيه من أجل محاولة التعاقد معهم، وبالخصوص أولئك الذين تنتهي عقودهم عند نهاية الموسم الحالي.
وصرح محدثنا : “زاوي زيان هما الوحيدان اللذان انتهى العقدين اللذان يربطانهما بالفريق، أريد هنا أن أؤكد أن زاوي باق في الشلف بنسبة 90 بالمائة، وأن زيان معنا بنسبة 70 بالمائة “
وأضاف مدوار : “هناك أندية لم تضمن بعد بقائهما في القسم الوطني الأول وهي بصدد التفاوض مع اللاعبين الذين لازالوا مع أنديتهم، والمنافسات لم يسدل بعد الستار عليها وأرى أنهم يقومون بذلك من أجل امتصاص غضب الجماهير التي تطالبهم بالنتائج الإيجابية “

“الثلاثي الإفريقي أحسن صفقة قمت بها “
وواصل مدوار حديثه عن التشكيلة الغنية التي يملكها أولمبي الشلف، حيث أكد أن الثلاثي الإفريقي المتواجد حاليا مع التشكيلة ونعني به كل من بول بياغا، بابندا وسيديبي يمثلون الثلاثي أحسن ثلاثي إفريقي استقدمه الفريق منذ توليه الرئاسة وأوضح أنهم لم يتأقلموا بعد مع أجواء البطولة الوطنية “

“لدي جدار منيع ضد الكولسة “
من جهة ثانية، أكد مدوار أنه عليم بما يجري في كواليس وأروقة الملاعب، كما أشار إلى أنه “جدار منيع ” أمام الكولسة التي تضر بمصالح فريقه، بما فيها الأشخاص الذين يسمون أنفسهم بالمعارضة، مؤكدا في نفس الوقت أن كل الأندية بحاجة ماسة إلى رجل قوي متحكم في زمام الأمور رافضا في نفس الوقت تسميته بالديكتاتور.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة