إعــــلانات

عدل: زيتوني يوجه تعليمات صارمة لإنهاء مشروع 500 و278 مسكن بالوادي

عدل: زيتوني يوجه تعليمات صارمة لإنهاء مشروع 500 و278 مسكن بالوادي
فيصل زيتوني المدير العام المكلف بتسيير مصالح الوكالة الوطنية لتحسين السكن وتطويره

واصل فيصل زيتوني المدير العام المكلف بتسيير مصالح الوكالة الوطنية لتحسين السكن وتطويره، مساء الثلاثاء. زيارته التفقدية لمشاريع عدل. حيث عاين مشروع 500 مسكن صيغة البيع بالإيجار بالوادي. و278 مسكن المتبقية من ذات الموقع.

ورافق المدير العام في هذه الزيارة المدير العام المساعد المكلف بمتابعة مشاريع صيغة البيع بالإيجار ومدير السكن لولاية الوادي. ومدير التعمير والهندسة المعمارية وممثلين عن مصالح سونلغاز. ومدير شركة الإنجاز والمدير الجهوي لمشاريع عدل بالوكالة الجهوية ورقلة.

ووجه زيتوني تعليمات صارمة للتنسيق بين مختلف المديريات التي تشرف على أشغال مختلف الشبكات الأولية والثانوية وتفادي تأخر تسليم السكنات. حتى وإن اقتضى الأمر تنصيب مؤسسات مقاولاتية مناولة أو العمل بنظام التناوب.

وشدد على الانتهاء من الأشغال التي تشرف عليها مديرية التعمير خلال 25 يوما، خاصة بالتجزئة التي تحتضن 100 وحدة سكنية. داعيا الى ضرورة الإسراع في أشغال ربط الإنارة العمومية الأجزاء المتبقية مع مراعاة نوعية جودة الإنجاز.

ودعا مؤسسة الإنجاز إلى رفع بعض التحفظات المسجلة واحترام دفتر الشروط. وأكد زيتوني أمام المسؤولين المحليين أن وكالة عدل رفعت التحدي من أجل تسليم أكبر قدر ممكن من سكنات صيغة البيع بالإيجار.

وثمن الجهود التي يبذلها مسؤولي مختلف القطاعات المحلية من مديريات السكن ومديريات التعمير والهندسة المعمارية للبناء. ومصالح سونلغاز والجزائرية للمياه دون أن ينسى جهود إطارات وكالة عدل.

وبعد الإنتهاء من معاينة السكنات، التقى فيصل زيتوني ممثلي مكتتبي عدل بالوادي. حيث استمع إلى بعض انشغالاتهم المتعلقة بالعقود وأسعار التوثيق وصب شهادات التخصيص.

وأكد التكفل بانشغالاتهم حينا، فيما أشار بأن صب شهادات التخصيص يكون عندما تصل نسبة الأشغال 70 بالمئة من الأشغال. وأن صب الشطر الرابع وتسليم العقود يعني تسليم السكنات. وهذا لن يكون إلا بانتهاء جميع الأشغال.