عرض اليوم.. أربعينية من الغرب تؤمن بالتعدد

عرض اليوم.. أربعينية من الغرب تؤمن بالتعدد

فكرت كثيرا قبل أن أقدم على هذه الخطوة، حيث أنه ليس من السهل على الأنثى أن تبادر للبحث عن رفيق للدرب، لكنني وقفت وقفة المتأملة مع نفسي، حيث أنه ليس من العيب على أي شخص أن تكون له شروط ومعايير تناسبه ليجد روحا ستسكن روحه لا محالة. معايير حسية، نفسية وروحانية تجعل أي شخص يرتبط يحسّ بأنه حقا وجد توأم روحه.. تجربة مريرة تعلمت منها أنه عليّ أن أكون لما أريد محددة، فطلاقي الذي عشت تفاصيله كان بمثابة الفيصل لما أنا فيه، وما سأكون عليه.

أنا من ولاية تيارت، في الـ 45 من العمر، مطلقة من دون أولاد، جميلة ومحترمة، أنا مثال للأنثى المتفانية في أعمال البيت وحسن إدارته، أريد أن يجمعني القدر برجل لا أطلب فيه إلا تقوى الله، يكون محترما وجادا، أرعاه بحبي وأمنحه ودي وأكون له قرّة عين وخير متاع، أفضله من الغرب أو الوسط، يكون عاملا مستقرا، سنه لا يتعدى 60 عاما، لا يهم إن كان مطلقا أو أرمل بأولاد، كما أقبل أن أكون الزوجة الثانية لأنني مؤمنة بمبدأ التعدد مع شخص يضمن لي العدل والمساواة.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=903948

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة