إعــــلانات

عرقاب يشارك في الإجتماع الـ32 لـ “جي ام ام سي”و الـ20 لأوبك+

عرقاب يشارك في الإجتماع الـ32 لـ “جي ام ام سي”و الـ20 لأوبك+
وزير الطاقة والمناجم

شارك وزير الطاقة والمناجم محمد عرقاب، اليوم الاربعاء، في اعمال الاجتماع الـ32 للجنة المراقبة الوزارية المشتركة (جي ام ام سي).

 والتي تعين عليها تقييم على اساس تقرير اللجنة الفنية المشتركة ظروف سوق النفط الحالي على المدى القصير، وكذا مستوى الامتثال لالتزامات خفض الإنتاج للدول الموقعة على إعلان التعاون، لشهر جويلية 2021.

وذلك عبر تقنية التحاضر المرئي عن بعد، أين رحب اعضاء لجنة المراقبة الوزارية المشتركة (جي ام ام سي) بالأداء الايجابي في مستويات المطابقة الاجمالية لتعديلات الانتاج لشهر جويلية الذي بلغ 110٪.

يذكر أن لجنة المراقبة الوزارية المشتركة (جي ام ام سي) تجتمع بشكل دوري منذ جانفي 2017 بهدف ضمان تنفيذ التعديلات الطوعية لإنتاج الدول الأعضاء في منظمة أوبك والدول غير الأعضاء في أوبك الموقعة على إعلان التعاون.

كما شارك الوزير في اعمال الاجتماع الوزاري العشرون لدول اوبك والدول خارج اوبك الذي يضم 23 دولة، منها 13 دولة في أوبك و10 غير أعضاء في المنظمة الموقعة على إعلان التعاون، لدراسة أوضاع سوق النفط العالمية وآفاق تطورها على المدى القصير.

أين قرر الإجتماع الوزاري الـ20 لأوبك والدول غير الأعضاء في أوبك اعادة التأكيد على خطة التعديل التي تم تحديدها في الاجتماع الوزاري التاسع عشر لدول اوبك والدول خارج اوبك.

كما وافق الاجتماع على التعديل التصاعدي الاجمالي للإنتاج الشهري بمقدار 400 ألف برميل يوميا لشهر أكتوبر 2021، حيث سيبلغ مستوى انتاج الجزائر932 ألف برميل في اليوم خلال الشهر الحالي و942 ألف برميل في اليوم في شهر اكتوبر 2021.

كما أشاد الاجتماع بالأداء الإيجابي لمستويات الامتثال الإجمالية، التي سمحت باستقرار وتوازن سوق النفط، كما تقرر عقد الاجتماع الوزاري المقبل لأوبك والدول غير الأعضاء في منظمة أوبك في الرابع من اكتوبر 2021.

إعــــلانات
إعــــلانات