إعــــلانات

عرقاب يُستقبل من طرف الرئيس الموريتاني وينقل له تحيات الرئيس تبون

عرقاب يُستقبل من طرف الرئيس الموريتاني وينقل له تحيات الرئيس تبون

استقبل وزير الطاقة والمناجم محمد عرقاب، اليوم الاثنين، من طرف الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني، بالقصر الرئاسي بنواكشوط.

وجاء هذا الإستقبال، في مستهل زيارة الوزير، إلى الجمهورية الإسلامية الموريتانية، والتي تدوم ليومين.

ونقل عرقاب للرئيس الموريتاني تحيات أخيه رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون. وتمنياته للشعب الموريتاني الشقيق بدوام التقدم والازدهار.

وعقب هذا اللقاء، قال عرقاب في تصريحات للصحافة: “لقد حظيت اليوم بشرف مقابلة محمد ولد الشيخ الغزواني. رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية. بمناسبة زيارتي إلى موريتانيا الشقيقة. والتي تدخل في إطار تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين في مجال الطاقة والمناجم”.

وأكد عرقاب، على الأهمية التي يوليها الرئيس تبون لتطوير الشراكة الاستراتيجية الجزائرية-الموريتانية. وعزمه على مواصلة العمل المشترك للدفع بجهود الاستقرار والتنمية في المنطقة.

وتابع الوزير أنه استمع لتوجيهات الرئيس الغزواني من أجل الارتقاء بالتعاون في مختلف المجالات. خصوصا في مجال الطاقة والمناجم.

عرقاب يشرع في زيارة عمل إلى موريتانيا

هذا وشرع عرقاب اليوم الاثنين في زيارة عمل لموريتانيا، أين سيكون له أيضا لقاءات مع عدد من الوزراء الموريتانيي.ن ستتوج بالتوقيع على مذكرات وبروتوكولات التعاون بين البلدين.

واستقبل الوزير، لدى وصوله إلى مطار نواكشوط الدولي، من طرف وزير البترول والمعادن والطاقة الموريتاني، عبد السلام ولد محمد صالح. والأمين العام لذات الوزارة، حمد سالم بوهد، وكذا سفير الجزائر بموريتانيا، محمد بن عتو.

وسيكون الوزير، خلال اليوم الأول من هذه الزيارة التي تدوم يومين، جلسة عمل، بقصر المؤتمرات بنواكشوط، مع نظيره الموريتاني.

كما سيلتقي عرقاب بكل من الوزير الموريتاني للمياه والصرف الصحي، والوزير الموريتاني للاقتصاد وترقية القطاعات الانتاجية.

ويختتم الوزير، برنامج اليوم الأول بجلسة عمل موسعة تجمع السيد عرقاب والوفد المرافق له مع نظرائهم الموريتانيين.

وفي اليوم الثاني من الزيارة، ستتواصل جلسة العمل هذه بين الوفدين الجزائري والموريتاني. يليها لقاء ثنائي يجمع عرقاب بوزير الزراعة الموريتاني آدما بوكار سوكو.

كما سيعرف اليوم الثاني أيضا التوقيع على مذكرة تفاهم بين الجزائر وموريتانيا في مجالات الطاقة والمعادن. ومذكرة تفاهم بين مجمع “سوناطراك” والشركة الموريتانية للمحروقات.

وكذا التوقيع على بروتوكول اتفاق بين الديوان الوطني للبحث الجيولوجي والمنجمي الجزائري، والوكالة الموريتانية للبحوث الجيولوجية والأملاك المعدنية.

ويرافق وزير الطاقة والمناجم في هذه الزيارة وفد هام متكون أساسا من الرئيس المدير العام لمجمع “سوناطراك”، توفيق حكار. والرئيس المدير العام لشركة “نفطال”، مراد منور.

بالإضافة إلى الرئيس المدير العام للمجمع الصناعي العمومي “مناجم الجزائر”، محمد صخر حرامي. والرئيس المدير العام للديوان الوطني للبحث الجيولوجي والمنجمي، يحي عزري.

والرئيس المدير العام لمجمع “أسميدال”، محمد الطاهر هويان، وعدد من الاطارات بالوزارة. وممثلي المؤسسات العمومية التابعة لقطاع الطاقة والمناجم.

رابط دائم : https://nhar.tv/oZP3Y
اقرأ أيضا
إعــــلانات
إعــــلانات