عزيمة وإرادة بوڤرة انصهرت بحرارة فابيانو وكانوتي

عزيمة وإرادة بوڤرة انصهرت بحرارة فابيانو وكانوتي

لم يكن أداء اللاعب

الدولي مجيد بوڤرة موفقا في مباراة ناديه غلاسغو رانجرز الإسكتلندي أمام نادي إشبيلية الإسباني خلال الجولة الثانية من دور المجموعات لمنافسةرابطة الأبطال الأوروبية، حيث تلقى دفاع رانجرز أربعة أهداف كاملة داخل الديار، وتحمل “بوڤي”، رفقة زملائه المدافعين، مسؤولية الأهدافالأربعة، إثر الأخطاء في المراقبة التي سقطوا فيها.

وكان “ماجيك” قد أطلق تصريحات لموقع الإتحاد الأوروبي قائلا أنه سيكون سدا منيعا في وجه المهاجم البرازيلي فابيانو وزميله الدولي الماليكانوتي، غير أنه ولسوء حظه لم يتمكن من الإيفاء بهذا التحدي.

ولم يتسامح رفقاء الثنائي الأندلسي فابيانو وكانوتي مع تلك الأخطاء الدفاعية فصالوا وجالوا في دفاع رانجرز وتعاقبوا على تسجيل الرباعية.ولم تكنمدرجات ملعب إيبروكس بمدينة غلاسغو، مكتظة عكس العادة، وهذا ما خفف الضغط على إشبيليا وسهل من مهمتها في العودة إلى ديار الأندلسغانمة بكامل الزاد.

وبالمقابل، تلقى بوڤرة أعلى علامة في التشكيلة بـ 7/10، وهذا رغم أنه شارك في مسؤولية الهزيمة. وحسب النقاد، فإن أداء مدافع “الخضر” يتسمبالحذر ولم يرتكب الكثير من الأخطاء بالمقارنة مع زملائه.

هذا، وتنتظر نادي رانجرز، بملعب إيبروكس، مباراة كبيرة أمام الغريم سيلتيك يوم 4 أكتوبر القادم، في قمة لقاءات الجولة السابعة من البطولةالإسكتلندية الممتازة. هذا اللقاء “الداربي” سيكون محط أنظار العديد من المتتبعين، ومن مصلحة زملاء بوڤرة أن ينتفضوا ويحرزوا نقاطه لتقليصفارق الصدارة الذي يتربع عليه سيلتيك برصيد 16 نقطة، مقابل 12 لرانجرز.

بوعزة ينهزم مع بلاكبول ويتلقى انتقادات من مدربه

لم ينجح المهاجم الدولي الجزائري، عامر بوعزة في مواصلة أدائه القوي رفقة نادي بلاكبول في بطولة الدرجة الأولى الإنجليزية، حيث لم يتمكن منتسجيل أي هدف أمام نادي بريستول سيتي، وإنما عاد يجر أذيال الهزيمة بـ 2 ـ 0.

وإن كان دخول بوعزة أساسيا، ولعبه لكل المباراة، ما يعكس لياقته البدنية العالية، إلا أنه قام بلقطة خطيرة واحدة فقط، حينما سدد كرة قوية من خارجمنطقة العمليات مرت عالية عن المرمى.

وتلقى بوعزة انتقادات لاذعة من مدربه، هولواي، وهذا إثر الأخطاء التي قام بها اللاعب خلال مباراة بريستول. وقال هولواي في تصريحات نقلتهاالصحافة المحلية: “لم أعرف فريقي، لقد تحدثت معه بين شوطي المباراة، غير أن ردة فعلهم كانت مخيبة للغاية”، وأضاف قائلا: “كنت مستاء منبوعزة كثيرا، ففي إحدى اللقطات تلقى تمريرة على الرواق، وبدل أن يمررها إلى زميله الذي اندفع إلى الأمام، فضل الإحتفاظ بها، وفوت فرصةتعديل النتيجة.. لقد وجهت له إنتقاداتي، والقضية طويت”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة