عسكري برتبة ملازم متابع بنشر صور خليعة عبر الهاتف النقال

  • أجلت، أمس، محكمة باب الواد النظر في قضية عسكري برتبة ملازم، بعد متابعته بتهمة نشر صور خليعة عبر الهاتف النقال في حق الضحية “م.ن” ٢٢ سنة، على إثر الشكوى التي تقدمت بها لدى مصالح شرطة باب الواد، مفادها أنها تتلقى اتصالات من شخص مجهول، ومن دون أي مقدمات، ينهال عليها بوابل من السّب والشتم، ولما أصبحت تتحاشى الرد على مكالماته، صار يرسل لها رسائل “sms”، “mms” تتضمن صور فاضحة وخليعة مدعمة بعبارات لا أخلاقية وعدة تهديدات. هذا الأمر الذي ذاق بها ذعرا، جعلها تتوجه للتبليغ عنه فورا، لتنطلق عملية البحث بمساعدة متعامل الهاتف النقال djezzy، وعن طريق تحديد المجال الجغرافي االذي يتواجد فيه المتصل، لأن الشريحة كانت غير معرفة بعد، تم تحديد هويته والقبض عليه، ليحال على قاضي التحقيق، أين حاول تبرير فعلته مدعيا أن الضحية المزعومة كانت صديقته في وقت ما، ولما خانته مع شخص آخر، لم يتحمل ذلك، وقرر الانتقام. إلا أن وكيل الجمهورية اعتبر ذلك بأنه تصرف خطير، ليقوم بتأجيل الفصل في القضية إلى جلسة لاحقة.

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة