عقوبة عامين حبسًا تنتظر طالب بجامعة بوزريعة أرسل صور أستاذة لمحمد صلاح

عقوبة عامين حبسًا تنتظر طالب بجامعة بوزريعة أرسل صور أستاذة لمحمد صلاح

يمثل طالب جامعي لغة إنجليزية للمحاكمة أمام محكمة بئر مراد رايس في العاصمة، بتاريخ 4 أفريل القادم.

وذلك في إطار معارضته للحكم الغيابي الصادر في حقه، بخصوص قضية تتعلق بإرسال صور وفيديوهات تخص أستاذة بجامعة بوزريعة للحساب الرسمي للاعب الدولي محمد صلاح قصد التشهير، على أساس أنّها تستفز الطلبة وتحرمهم من نقاطهم، والذي قضى بإدانته برفقة زميله مثل للمحاكمة بجلسة سابقة بعقوبة عامين حبسًا نافذًا، خلال شهر جويلية المنصرم، عن تهمة المساس بحرمة الحياة الخاصة للأشخاص والتهديد بالتشهير.

تفجير ملف قضية الحال، إنطلق عقب شكوى تقدمت بها أستاذة بجامعة بوزريعة لدى فرقة مكافحة الجريمة المعلوماتية بباب الزوار ضد مجهولين، وذلك عقب وشاية بعض الطلبة بزملائهم بفوج 12 لغة إنجليزية على التحدث بالسوء في حقها وإلتقاط صور لها وفيديوهات والتوعد بتحرير عريضة موقعة من قبل جميع طلبة الفوج، لتقديمها للإدارة، قصد تغييرها لتعرضهم للإستفزاز من طرفها، ومن ثم قاموا بإرسال تلك الصور للاعب الدولي محمد صلاح على حسابه الرسمي الذي به 11 مليون متابعة قصد التشهير بها، على إثرها فتحت ذات المصالح تحريات معمقة، أين ثبت بعد إختراق تلك المجموعة الموجودة بتطبيق “المسنجر” تحت تسمية فوج 12، عن وجود تسجيلات صوتية تخص أحد الطلبة ورد فيها بأنّه سيستغل تلك الفيديوهات في تهديدها بنشرها مقابل الحصول على نقاط إضافية.

ليتم تحديد الهوية الكاملة للمشتبه فيهم، الذين تمت معاقبتهم إداريًا وجزائيًا، حيث أحيلوا على المجلس التأديبي، أين منع الأول من الدراسة مدة عامين مع الحرمان من المشاركة في الماستر.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=793185

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة