علاج المضادات الحيوية قد يرفع معدلات البوتاسيوم في الجسم

علاج المضادات الحيوية قد يرفع معدلات البوتاسيوم في الجسم

حذر باحثون كنديون من أن استخدام مزيج من المضادات الحيوية لعلاج التهاب المجاري البولية قد يرفع من معدلات البوتاسيوم في الجسم

وقال الدكتور ماثيو وير من مركز علم الصحة في مدينة لندن الكندية أن المرضى الذي يشكون من التهاب مجرى البول ويخضعون لعلاج مؤلف من مضادات حيوية معينة يمكن أن يشكون من ارتفاع معدلات البوتاسيوم أو ما يعرف طبيا باسم ” فرط البوتاسيوم بالدم” الذي يرفع من مخاطر سوء انتظام عمل القلب.

ودعت الدراسة إلى إجراء فحص دم لكل الذين يتناولون مضادات حيوية لاظهار معدلات البوتاسيوم والعمل على تفادي خطر “فرط البوتاسيوم بالدم”.

وقال وير أن خطر المعاناة من هذا الوضع “هو 5 مرات أعلى عند المرضى الذين يتناولون هذا المزيج من الدواء وليس الأموكسيسيلين الذي يستخدم لعلاج التهابات المثانة البسيطة”.

وأوضح وير وزملاؤه أن الدراسة شملت 300 ألف راشد مسن يتناولون دواء “بيتا بلوكرز” الذي يستخدم لتخفيض ضغط الدم حيث تبين أن 189 من المشاركين عولجوا في المستشفى بسبب ارتفاع معدلات البوتاسيوم في دمهم بشكل كبير بعد تناول نوعين من المضادات الحيوية لعلاج التهاب المجاري البولية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة