“على سعدان واللاعبين تقبل الإنتقادات، وظروف الخضر حاليا مختلفة عن 86”

“على سعدان واللاعبين تقبل الإنتقادات، وظروف الخضر حاليا مختلفة عن 86”

قال اللاعب السابق للمنتخب الوطني

، لخضر بلومي، أنه يرشح منتخبي مصر وكوت ديفوار للفوز باللقب الإفريقي، كما حمل المنتخب الوطني مسؤولية التعثر أمام المنتخب المالاوي في أول مباراة له في الكان واعتبر الخسارة بثلاثة أهداف كاملة أمرا يصعب تقبله.

حمّل بلومي المسؤولين على الكرة الجزائرية والناخب الوطني رابح سعدان مسؤولية التعثر في المباراة الأولى أمام مالاوي وقال: “الجميع كان يعلم أن درجة الحرارة في أنغولا مرتفعة جدا لذلك كان على الناخب الوطني التحضير لهذه المنافسة في نفس أجواء المناخ في لواندا، وقد أخطأ عندما أخذ اللاعبين إلى فرنسا، فلاعبونا متعودون على اللعب في أجواء باردة في أوروبا وكان على المسؤولين أن يأخذوا ذلك بعين الاعتبار ويختاروا مكانا آخر غير فرنسا”، و أضاف قاهر الألمان في مونديال 82 أنه على اللاعبين والمدرب تحمل المسؤولية أمام كل الشعب الجزائري الذي لم يصدق الأمر وقال أن الهزيمة بثلاثة أهداف كاملة دون رد أمر مرفوض تماما من منتخب متأهل إلى نهائيات كأس العالم مهما كانت مبرراته، رغم أنه تدارك في المباراة الثانية أمام المنتخب المالي، وقد أشاد بلومي بأداء المنتخب في المباراة الثانية وقال “اللاعبون انتفضوا في المباراة الثانية أمام المنتخب المالي وقدموا آداءً كبيرا يعكس الوجه الحقيقي للمنتخب”، كما اعتبر الظروف المحيطة بـ”الخضر” في الوقت الراهن لا تشبه تماما ظروف منتخب 86 خاصة، وأضاف:”بعض الصحفيين ضخموا الأمور وجعلوها مشاكل لأنه لا دخان في بيت المنتخب وفي المقابل على سعدان واللاعبين تقبل الانتقادات وأخذها من جانبها الايجابي، خاصة بعد أن عالجوا كل الأمور مع روراوة وتلقوا وعودا منه، وظروف منتخب 86 مختلفة تماما عن ظروف المنتخب الحالي”، كما رشح اللاعب السابق للخضر منتخبي مصر وكوت ديفوار للفوز باللقب الإفريقي بعد الأداء الكبير الذي أظهره المنتخبان اللذان يملكان في تشكيلتهما ألمع النجوم الإفريقية.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة