عليق يشهر سيف الحجاج ويتوعد لاعبي اتحاد العاصمة بالقصاص، والشك “يقتل ” الأنصار

واصل فريق

 اتحاد العاصمة سلسلة إخفاقاته، وهذا بعد تمكن مولودية العلمة من فرض التعادل الايجابي عليه بنتيجة(3-3) بملعب عمر حمادي ببولوغين، لتتعثر بذلك تشكيلة”سوسطارة” لثالث مرة على التوالي بعد انهزاميين أمام كل من اتحاد البليدة واتحاد  الحراش، وكان الفريق العاصمي قاب قوسين أو أدنى من تسجيل الهزيمة الثالثة على التوالي لولا هدف عمار عمور المنقذ خلال الأنفاس الأخيرة من المباراة.

بلغنا من مصدر مقرب من رئيس اتحاد العاصمة سعيد عليق أن هذا الأخير الذي عاتب لاعبيه مطولا قبل امتحان العلمة أول أمس على ضوء الهزيمتين المتتاليتين أمام البليدة والحراش، من المنتظر أن يقدم على اتخاذ إجراءات عقابية في حق لاعبيه، خاصة وأنه سبق له وأن لمح إلى ذلك خلال اجتماعه مع اللاعبين الأسبوع المنصرم، أين أشهر” سيف الحجاج”  إن صح القول   بذلك في وجه لاعبيه متوعدا إياهم باتخاذ إجراءات  ردعية في حقهم في حال تواصل النتائج السلبية، وهو ما حصل في مباراة أول أمس، فبعد أن كان الرهان على تحقيق الانطلاقة المرجوة، جانب الاتحاد الهزيمة في الوقت البدل ضائع للمباراة بعد هدف متميز لصانع الألعاب عمار عمور في الد91 من عمر المباراة، مردود جعل القائم على العارضة الفنية للاتحاد كمال مواسة يؤكد بعد نهاية اللقاء أن المردود الذي أبانته التشكيلة العاصمية جعلته لايعرف فريقه   على حد قوله- مبرزا بأن فريقه بحاجة إلى تحقيق”الديكليك” لتجديد العهد مع الانتصارات مجددا، وملمحا إلى أن المشكل نفسي بدرجة خاصة وهو ما سيجعله أمام تحدي حقيقي، وعلى الرغم من هذا التعثر إلا أن القائم على العارضة الفنية للاتحاد كمال مواسة حافظ على دعم الإدارة بقيادة الرئيس سعيد عليق الذي جدد فيه الثقة، معتبرا بأن أصل الإشكال هو في اللاعبين، إلا أن ذلك يبقى نسبيا في ظل الاستياء الكبير للانصار الذين طالبوا بإحداث ثورة في التشكيلة ، بمقابل ذلك فإن الشكوك تحوم  حول إقدام الفريق على التساهل في المباريات على غرار ما كان  عليه الأمر في الموسم السابق         


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة