عمال سد موان بسطيف ينظمون حملة تحسيسية حول خطر السباحة في السدود

عمال سد موان بسطيف ينظمون حملة تحسيسية حول خطر السباحة في السدود

نظم عمال سد موان بسطيف حملة تحسيسية بالمناطق المجاورة للسد، للتحذير من خطر السباحة داخل السدود.

وبيّن عمال السد النهاية المأساوية التي يمكن أن تؤول إليها السباحة داخل السدود، والأرقام المرعبة للأرواح التي ذهبت وأكثر أطفال

في سبيل السباحة داخل السدود رغم تحذير المصالح المختصة، محذرين من الإقتراب من السدود والسباحة فيها.


التعليقات (1)

  • قدور0031

    حملة جميلة ولكنها لن تكون ذا تأثير
    “بدل ما تمنع السباحة في السد ابني مسبحا”
    السد يتوفر على مياه مجانية ونقية، لماذا لا تؤخذ منها وتملء به مسابح بسيطة لاولاد الفقاقير؟
    مجرد مسابح غير مكلفة، تبنى من البلدية، توفر مرتعا للمرح للاطفال، فالاطفال لا يفهمون ثقافة المنع، بل يفهمون ثقافة البديل لذلك، فإن كنتم تريدونهم ان يبتعدوا عن السدود فابنوا لهم مسابح صغيرة غير عميقة، تستمد مياهها من السد وقابلة للتجديد وتحت المراقبة، وسترون نهاية السباحة في ذلك السد
    مسابح غير مكلفة بمسابحة 20*10*1متر، بل ويمكن للفلاحين الاستفادة منها في الري لاحقا.

أخبار الجزائر

حديث الشبكة