عمال سونلغاز بالعاصمة يحتجون رفضا لزيارة وزير الطاقة عرقاب

عمال سونلغاز بالعاصمة يحتجون رفضا لزيارة وزير الطاقة عرقاب

نظّم، العشرات من عمال سونلغاز، صبيحة اليوم الأحد، وقفة احتجاجية أمام مقر المصلحة بالعاصمة.

وقام عمال سونلغاز، بالوقفة الاحتجاجية، رفضا لزيارة وزير الطاقة محمد عرقاب، إلى سونلغاز.

للإشارة، تتعرض حكومة الوزير الأول نور الدين بدوي، انتقادات لاذعة من قبل الشعب الجزائري والسياسيين.

ويجدر الذكر، أقدم الأسبوع الماضي، جمع غفير من المواطنين على محاصرة وزير الطاقة والوفد المرافق له بولاية تبسة.

وكان الوزير  في زيارة عمل وتفقد لمشاريع القطاع إلى ولاية تبسة غير أن المواطنين منعوه من الخروج من المطار.

وعين عرقاب محمد وزير للطاقة في حكومة نور الدين بدي ، الذي كان الرئيس المدير العام للمجمع.

وعرقاب محمد من مواليد 19 فيفري 1966 بحسين داي، مهندس دولة في الميكانيك ومتحصل على شهادة ماستر في إدارة الأعمال.

كما شغل منصب مسؤول المنشأت الميكانيكية ثم مدير ورشة ثم مدير موقع لدى شركة التركيب الصناعي.

وتمت ترقيته عام 2003 كمدير للأشغال لدى نفس المؤسسة.

وعين رئيسا مديرا عام لمؤسسة التركيب الصناعي عام 2006.

وإشتغل منذ سبتمبر 2010 منصب الرئيس المدير العام لشركة هندسة الكهرباء والغاز التابعة للمجمع.

وهو مكلف بالتحضير لإطلاق لبرنامج الوطني للطاقات المتجددة محطات الطاقة الشمسية.

✅عمال #سونلغاز يتجمهرون أمام المقر بجسر قسنطينة في محاولة منهم لطرد #وزير_الطاقة

✅عمال #سونلغاز يتجمهرون أمام المقر بجسر قسنطينة في محاولة منهم لطرد #وزير_الطاقة

Publiée par ‎النهار الجديد‎ sur Dimanche 21 avril 2019


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة