عمراني يدعم قرار إقالة حمناد من عنابة

من المفترض أن تكون إدارة إتحاد عنابة بقيادة كل من الرئيس منادي ونائبه الأول قوادرية إلى جانب رئيس الفرع كروم قد اجتمعت ليلة أمس بالمهاجم مسعود من أجل اتخاذ القرار المناسب في حقه

بعد تغيبه عن تدريبات الفريق طيلة الأسبوع الفارط وستكون الفرصة مواتية لهداف الإتحاد هذا الموسم لتقديم الوثائق التي تؤكد تعرضه إلى إعتداء في مسقط رأسه مثلما أكد ذلك لإدارة الفريق مسبقا وقد علمنا من نائب الرئيس قوادرية أن القرار المتخذ في حق اللاعب سابقا بخصم مبلغ 10 ملايين سنتيم بعد تغيبه عن الحصص التدريبية لنهاية الأسبوع ما قبل الماضي وبداية الأسبوع الفارط لن يتم التراجع عنه وسيتم إما رفع مبلغ الغرامة أو الإبقاء عليها كما هي بعد الحجج التي سيقدمها خاصة وأنه بعد قرار المجلس التأديبي الصادر يوم الأحد الفارط بشأنه أين تم تغريمه بمبلغ 10 ملايين سنتيم واصل ابن تيارت تغيبه عن تدريبات فريقه حتى نهاية الأسبوع. من جانب أخر وفيما يخص قضية مدرب الحراس حمناد الذي قرر المكتب المسير للإتحاد في غياب الرئيس منادي إقالته من العارضة الفنية بعد الملاسنة التي حدثت بينه وبين أمين الخزينة حوامري فقد علمنا أن المدرب عمراني دخل في صف المطالبين برحيل حمناد مثلما أكده لنا قوادرية وهو الأمر الذي سيجعل الرئيس منادي الذي يكون قد التقى بمدرب حراس فريقه أمس قد فصل في الموضوع بإقالة هذا الأخير تلبية لطلب المسيرين والمدرب عمراني. يذكر فقط أن التشكيلة العنابية وبعد استفادتها من 3 أيام راحة بعد لقاء العناصر في الكأس ستباشر التدريبات مجددا أمسية اليوم تحضيرا للقاء البطولة أمام إتحاد البليدة الذي سيجمعها معه الإثنين القادم.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة