عملية خطف جديدة في نيجيريا تستهدف أطفالا في مدرسة لتحفيظ القرآن

عملية خطف جديدة في نيجيريا تستهدف أطفالا في مدرسة لتحفيظ القرآن

أفادت حكومة نيجيريا، أن مسلحين خطفوا أعدادا كبيرة من الأطفال من مدرسة لتحفيظ القرآن وسط البلاد التي تشهد تزايدا في عمليات الخطف الجماعي.

وقالت الحكومة النيجيرية عبر حسابها في تويتر: إن “عددا لا يزال غير مؤكد من طلاب مدرسة صالح تانكو الإسلامية اختطفوا” بعد أن هاجم مسلحون مدرستهم.

وأضافت الحكومة، أن “الخاطفين أطلقوا سراح أحد عشر طفلا كانوا أصغر من أن يتمكنوا من المشي”. مستنكرة هذا الحدث المؤسف وتزايد عمليات الخطف من أجل الحصول على فدية في وسط البلاد وشمالها.
وكان يوجد في مدرسة صالح تانكو القرآنية حوالي 200 طفل وقت الهجوم. لكن العديد منهم تمكنوا من الفرار. كما قال مسؤول في المدرسة.
وصرّح المسؤول لوكالة “فرانس برس”: “في البداية أخذوا أكثر من مئة طالب لكنهم تركوا بعد ذلك من اعتبروه صغيرا جدا. من تتراوح أعمارهم بين 4 و12 عاما”.
وقال متحدث باسم شرطة ولاية النيجر في بيان: إن مسلحين على دراجات نارية أطلقوا النار عشوائيا قبل عملية الخطف. ما أدى إلى مقتل شخص وإصابة آخرين.
وقال أبو بكر تيغينا صاحب المدرسة الذي يعيش على بعد 150 مترا منها لوكالة رويترز: “رأيت بنفسي ما بين 20 و 25 دراجة نارية يركب عليها أشخاص مدججون بالسلاح دخلوا المدرسة وغادروا ومعهم نحو 150 طالبا أو أكثر”.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=1003010

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة