إعــــلانات

عم الطالب إسلام المُتوفي في كندا: وفاته لُغز كبير وجريمة مُدبرة

عم الطالب إسلام المُتوفي في كندا: وفاته لُغز كبير وجريمة مُدبرة
الطالب الجزائري إسلام قردز

وصل جثمان الطالب الجزائري إسلام قردز، إلى أرض الوطن، اليوم السبت، بعد وفاته بكندا منذ أسبوع في ظروف غامضة.واعتبر عم الضحية، في تصريح لتلفزيون “النهار”، إن وفاة إسلام لغز كبير وجريمة مدبرة.

وقال قريب الضحية: “تلقينا اتصالا يفيد بوفاة إسلام في جريمة قتل، وبعدها أُغلق الملف نهائيا ولم نتلقى أي خبر رسمي”.وتابع ذات المتحدث: “أشكر القنصل الجزائري على مجهوداته، حيث قام بالتنقل لمكان الحادث وقام بتسهيل الإجراءات لنقل جثمان إسلام”.

وطالب عم الضحية، من الحكومة الجزائرية، القيام بالإجراءات اللازمة لإسترجاع حق إسلام، والقيام بتحقيق معمق لكشف ملابسات الوفاة، وحماية الطلبة الذين يتواجدون بالمهجر.وأورد ذات المتحدث: “إسلام ذهب للدراسة فغدر به في بلد الحقوق كما يدّعون”.وعن إبن أخيه، قال قريب الضحية إن إسلام كان إنسان طموح، أراد أن يكمل دراسته في الخارج أملا في أن يعود بشهادات عليا ويفيد وطنه وعائلته.

للتذكير، عثرت مصالح الأمن الكندية، الأحد الماضي، على جثة طالب جزائري ينحدر من ولاية جيجل. كان قد اختفى في ظروف غامضة، منذ الثلاثاء 25 ماي. قبل أن يتم العثور عليه من طرف أمن كيبك في غابة بمنطقة رودون بكندا جثة هامدة.

إقرأ أيضا: العثور على شاب جزائري متوفي بمدينة راودون الكندية

إقرأ أيضا: لقيا حتفهما في كندا.. جثمانا إسلام قدرز ومراد لندري يصلان غدا إلى الجزائر

إعــــلانات
إعــــلانات