عنابة اليوم في العاصمة ولطرش يحضر “كومندوس” للفوز في الحراش

واصل إتحاد عنابة تحضيراته للقائه القادم في البطولة يوم غد الخميس أمام إتحاد الحراش

 

 في ملعب هذا الأخير، بقيادة طاقمه الفني الجديد المكون من لطرش ومساعده سلاطني، إلى جانب المحضر البدني بوسعادة، الذين يفترض أن يكونوا قد أمضوا على عقودهم مع الفريق البارحة، وهي العقود التي ستمتد إلى غاية نهاية الموسم، وسيكون فيها الثلاثي إلى جانب مدرب الحراس العربي الهادي، مجبرون على قيادة الفريق إلى إنهاء الموسم في مرتبة مؤهلة إلى منافسة دولية أو إقليمية،

 ويعكف المدرب لطرش على تحضير فريقه أحسن تحضير، حتى يمكن له العودة من الحراش بنتيجة التعادل في أسوء الأحوال، وهو الأمر الذي سيجعله يوقف سلسلة النتائج السلبية التي سجلها في اللقاءات الأخيرة، حيث لم يتذوق طعم الفوز في مبارياته الأربع الأخيرة،

ومن أجل ذلك يعول المدرب لطرش على لاعبين مكافحين غدا ما دام أنه -حسبه- وجب أن يظهر اللاعبون برغبة وإرادة أكبر من التي سيظهرها المنافس، إذا ما أرادوا مباغتته. وقد تدربت التشكيلة العنابية، أمس، في ملعب البسباس بولاية الطارف، الذي تعد أرضيته شبيهة لملعب 1 نوفمبر بالحراش، الذي سيجرى عليه لقاء الغد، وهذا كي يتعود اللاعبون الذين سيتنقلون صبيحة اليوم إلى العاصمة لمواجهة إتحاد الحراش عليها،

وستسافر التشكيلة العنابية إلى العاصمة في رحلة جوية مقررة على الساعة السابعة صباحا، وسيقيم زملاء ربيح ليلتهم في فندق “نسيب بيتش” بزرالدة، وقد برمج الطاقم الفني بعد الوصول إلى العاصمة، حصة تدريبية في ملعب زرالدة المعشوشب اصطناعيا. ولن يتسنى لزملاء الحارس ڤاواوي العودة إلى عنابة مباشرة بعد لقاء الغد، حيث أنهم سيضطرون لقضاء ليلة إضافية في العاصمة، كون أن آخر رحلة جوية مبرمجة بين العاصمة وعنابة غدا، هي على الساعة الخامسة ونصف مساء، وهو ما يجعل الأمر مستحيلا على الفريق العنابي للحاق بها بعد نهاية اللقاء. 

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة