عنابة تبحث عن الفوز لإعادة الاستقرار وضمان مشاركة دولية

يستضيف إتحاد عنابة أمسية اليوم بملعب 19 ماي وفاق سطيف في قمة الجولة السابعة والعشرين من عمر البطولة

خاصة وأن الفريقين يحتلان المركز الرابع في الترتيب العام برصيد 40 نقطة وهذا دون احتساب نتيجة اللقاء الذي لم يجر الجمعة الفارط بين الوفاق وشبيبة القبائل حيث أنه في حال ترسيم قرار رئيس الرابطة الوطنية علي مالك بخسارة سطيف للقاء وخصم نقطة من رصيدها فسيجد الوفاق نفسه في المركز الخامس حاليا برصيد 39 وهو الأمر الذي سيجعله مطالبا بالعودة بنتيجة إيجابية أمسية اليوم من عنابة على الرغم من أن الفريق المحلي مطالب أكثر من أي وقت مضى بالظفر بالنقاط الثلاث لهذا اللقاء والتي من شأنها أن تعيد الهدوء والاستقرار إلى الفريق بعد كل المشاكل التي مر بها الأسبوع الفارط وأسفرت عن استقالة الرئيس منادي ومكتبه المسير إلى جانب المدرب عمراني, كما أن الفوز سيجعل تشكيلة الإتحاد تضمن بشكل شبه رسمي المشاركة في منافسة دولية الموسم القادم.

رميت في محك حقيقي اليوم
سيكون المدرب الجديد لاتحاد عنابة مصطفى رميت مساء اليوم في اختبار عسير حيث أنه سيكون مطالب بقيادة الإتحاد لتحقيق الفوز أمام الوفاق السطايفي وهو ما من شأنه أن يجعل الأنصار يتناسون المدرب الأسبق لفريقهم عبد القادر عمراني الذي لم يهضموا إلى حد كتابة هذه الأسطر رحيله من الفريق مادام أنه  ليس هو المسؤول عن إقصاء عنابة من الكأس على يد فريق متواضع هو نجم القليعة بل اللاعبون الذين كانوا أشبه بالدمى المتحركة يومها فوق الميدان -حسب الأنصار- وقد وصل التفكير بالأنصار إلى حد اتهام زملاء مسعود بتعمد الخسارة يومها حتى يرحل مدربهم.

دلالو سيكون الغائب الوحيد
رغم حالة الاضطراب التي شهدها الفريق العنابي في الأيام الأخيرة فإنه يفترض أن يدخل لقاء اليوم بتشكيلته الأساسية بعد استنفاد حملاوي للعقوبة التي كانت مسلطة عليه في لقاء مولودية وهران الأخير وشفاء المهاجم بوقرة من إصابته إلى جانب عودة مسعود أمس إلى جو التدريبات بعد تغيبه عنها يوم السبت الفارط، وسيكون دلالو الذي مازال يعاني من أثار إصابة تلقاها في لقاء الكأس أمام القليعة الغائب الوحيد في تشكيلة الإتحاد اليوم ويفترض أن يقوم بتعويضه في منصب ظهير أيمن الشاب بوداود.

منادي وعد بالشطر الثاني في حال الفوز
رغم أنه مستقيل من رئاسة الفريق مند منتصف الأسبوع الفارط إلا أن الرئيس منادي وعد اللاعبين قبل تنقلهم إلى وهران لمواجهة المولودية المحلية الخميس الفارط أنه سيلتزم بجميع التعهدات التي قطعها معهم في ما يخص مستحقاتهم العالقة وفي هذا السياق فإنه قرر أن يمنح لاعبيه الشطر الثاني من منح إمضاءهم يوم الغد في حال تمكنهم اليوم من هزم وفاق سطيف مادام أنه وقتها سيكون الفريق قد ضمن الهدف الذي سطره والمتمثل في ضمان مشاركة قارية أو إقليمية الموسم القادم.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة