عنابة ستواجه القبة بدون جمهور وسعيدة بغيابات عديدة

مر إتحاد عنابة إلى السرعة القصوى في تحضيراته للقائه المرتقب

 

الخميس القادم أمام مولودية سعيدة وهو اللقاء الذي سيلعبه في ملعبه في غياب جمهوره، بسبب العقوبة المسلطة عليه إثر أحداث الشغب التي عرفها لقاءه أمام شبيبة القبائل، حيث أن الفريق أصبح مند أول أمس يتدرب بتعداد شبه مكتمل بعد عودة الثنائي بوعصيدة والحجاري إلى أجواء التدريبات إثر تغيبه عن الحصة الإستئنافية يوم السبت الفارط، ولم يبق من المصابين إلا الثنائي بن حاج وبوجليدة الذي يفترض أن يستأنف بدوره التدريبات قبل نهاية الأسبوع الجاري.

 وسيكون إتحاد عنابة على موعد مع خوض لقاء مصيري أمام سعيدة بعد غد الخميس، إذ أن الفوز أكثر من مطلوب له كي يتمكن من وضع حد لنتائجه السلبية التي سجلها مؤخرا، حيث أنه إنهزم في لقاءاته الثلاثة الأخيرة، وتبدو كل المعطيات في صالحه خاصة وأن منافسه سيتنقل إلى عنابة بغيابات عديدة أبرزها غياب الثنائي صديق وبسباس الذي قررت الرابطة الوطنية أول أمس الأحد معاقبته بلقاء بسبب إحتجاجاته الكثيرة على الحكم حيمودي الذي أدار لقاء فريقه أمام مولودية باتنة، إلى جانب المهاجم بوحفص المعاقب آليا إثر تلقيه الإنذار الثالث في ذات اللقاء وولد تيڤيدي المصاب وحتى الثنائي غناية وصحراوي تبقى مشاركته غير مؤكدة، وهو الأمر الذي من شأنه أن يعطي أسبقية للفريق العنابي وفرصة أكبر لكسب النقاط الثلاث للقاء. على صعيد أخر، قررت الرابطة الوطنية معاقبة رائد القبة بلقاءين دون جمهور بعد الأحداث التي شهدها لقاءه أمام إتحاد العاصمة الخميس الفارط، وسيسمح هذا الأمر لعنابة مواجهة زملاء يحيى شريف يوم 6 أفريل القادم بدون جمهور.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة