عناصر فرقة الجمارك أمام العدالة بتهمة قتل شاب في‮ ‬بتلمسان

عناصر فرقة الجمارك أمام العدالة بتهمة قتل شاب في‮ ‬بتلمسان

أكدت مصادر قضائية من محكمة الغزوات، أن قاضي الجنح سينظر صبيحة غد الثلاثاء في قضية مقتل شاب بقرية بوكانون المتهم فيها عناصر فرقة الجمارك في واقعة 22 ماي 2010 أين لاحقت فرقة الجمارك سيارة من نوعرونو إكسبريسكان يقودها الطالب الجامعي بورويس محمد، الذي وافته المنية بعد حادث اصطدام سيارة الجمارك بسيارته في منطقة عنق الجمل، الأمر الذي فجّر الشارع بقرية بوكانون.

ممّا تسبب في حرق مرآب الجمارك وبه 309 سيارة، إضافة إلى 5 سيارات ملك للجمارك و4 ملك للوحدة من نوع رباعية الدفع، بالإضافة إلى مركز شرطة الحدود التابعة للأمن الوطني. 

 من جانب آخر؛ اعتقلت قوات مكافحة الشغب 17 مشتبها بهم في الأحداث، والذين تم إيداعهم الحبس المؤقت في انتظار محاكمتهموكشف دفاع الضحية بورويس محمد، أن قاضي التحقيق بمحكمة الغزوات قد طالب بكفالة 15 مليون سنتيم من أجل تحريك الدعوى ضد فرقة الجمارك بتهمة القتل العمدي وأمام عجز الأطراف المدنية عن دفع الكفالة، جدولت القضية كاستدعاء مباشر عن تهمة القتل الخطإ. من جهة أخرى دخل المحبوسون في أحداث بوكانون  17 في إضراب مفتوح عن الطعام للمرة الثالثة، احتجاجا عن تأخر محاكمتهم، بعدما كيفت قضيتهم كجناية، مطالبين السلطات العليا بالتدخل لتحقيق العدالة.



التعليقات (1)

  • amine

    لله ينصر الحق على الباطل الدي داروها راهم بر واللي خاطيهم راهم الداخل يتعدبو الله يجيب السراح لكل المسجونين

أخبار الجزائر

حديث الشبكة