عيادات عمومية بدون سماعة طبية

عيادات عمومية بدون سماعة طبية

يشتكي المواطنون الوافدون على العيادة

متعددة الخدمات الصنوبر بالحراش، من نوعية الخدمات التي يتلقونها هناك، فضلا عن سوء الاستقبال،  وغياب أدنى ضروريات الرعاية الصحية، في مؤسسة يفترض أن يكون هدفها تقديم الرعاية  الصحية للوافدين إليها. وكانت آخر الخرجات الغريبة لهذه المؤسسة، افتقار الطبيبة المناوبة  لسماعة طبية، حيث كشف مواطن أنه ذهب للعيادة قبل يومين، من أجل إجراء فحص  استعجالي، بعد إحساسه بآلام شديدة، وبعد أن  حان دوره، أخبرته الطبيبة بأن العيادة لا تملك سماعة طبية، وهو الأمر الذي استهجنه المواطن،  ولما طلب لقاء المسؤول عن العيادة، ردت الطبيبة بأنها هي المسؤولة، فلم يجد المريض بديلا من  تغيير وجهته إلى براقي للعلاج، في وقت كان من المفروض أن يتلقى علاجا مستعجلا في منطقة سكناه!.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة