عين الدفلى: 3 سنوات سجنا نافذا لسارقي الهواتف النقالة ببوراشد والحسانية

عين الدفلى: 3 سنوات سجنا نافذا لسارقي الهواتف النقالة ببوراشد والحسانية

تمكنت الفرقة الإقليمية للدرك الوطني ببلدية الحسانية من توقيف 3 أشخاص تورطوا في سرقة هواتف نقالة ببلدية بوراشد والحسانية.

وقائع القضية تعود إلى منتصف نهار الجمعة الفارط، أين تقدم المسمى (ك.ز) إلى مقر الفرقة الإقليمية للدرك الوطني بالحسانية.

وأضاف بيان لذات المصالح، أن الشخص قام بالتبليغ عن سرقة هاتفه النقال من محله التجاري من طرف ثلاثة أشخاص.

حيث يجهل هويتهم وكانوا على متن سيارة حاملة لترقيم ولاية معسكر.

و على اثر هاته المعلومات قام قائد الفرقة بتشكيل دورية مرفقا بفريق تحقيق للبحث عن الفاعلين.

ليتم أمسية نفس اليوم العثور على السيارة مركونة بوسط المدينة، ليلوذو بالفرار وملاحقتهم والقبض عليهم واقتيادهم لمقر الفرقة للتحقيق معهم.
ويضيف ذات البيان، أنه بعد التفتيش الأمني للمعنيين والسيارة، تم العثور على مبلغ مالي مقدر بـ 6000 دينار و هواتف نقالة.

وصرح الموقفون، أن المحجوزات هي عائدات المسروقات التي قاموا بها بكل من بلدية بوراشد وبلدية الحسانية .
ليتم تقديمهم أمام محكمة عين الدفلى تبعا لإجراءات المثول الفوري اين حكم عليهم بـ 03 سنوات حبسا نافدا في حق كل واحد منهم و تم إقتيادهم إلى المؤسسة العقابية بعين الدفلى.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=899085

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة