غلق كل محطات البنزين المتواجدة في قلب العاصمة وتحويلها إلى الطرق السريعة والاجتنابية لدواعي أمنية

غلق كل محطات البنزين المتواجدة في قلب العاصمة وتحويلها إلى الطرق السريعة والاجتنابية لدواعي أمنية

قررت وزارة الطاقة و المناجم بالتنسيق مع وزارة الداخلية و الجامعات المحلية، غلق محطات البنزين المتواجدة داخل المدن وخاصة تلك المحادية للمباني والهيئات الرسمية بالعاصمة، وإعادة

إنشاءها على مستوى الطرق السريعة  والاجتنابية لدواعي أمنية هدفها تأمين المناطق التي تقع بها هذه المحطات لما فيها من خطورة على أرواح السكان.

 

علمت «النهار» من مصدر مقرب من وزارة الطاقة والمناجم، أن هذه الأخيرة تحضر لمشروع بالتنسيق مع وزارة الداخلية لغلق محطات البنزين المتواجدة داخل الأحياء السكنية،  ونقلها إلى الطرق السريعة والاجتنابية، تشرف عليه مكاتب دراسات بالاستعانة بخبراء في مجال المحروقات .

وكشف ذات المصدر، أن المشروع مايزال في بدايته  ولم يتم بعد تحديد كل المحطات التي ستخص بالتحويل، غير أنه تم تحديد بعض المحطات على غرار الأبيار، أولاد فايت، تليملي، وأديس ابيبا، مشيرا إلى أن الخبراء المشرفين على المشروع شرعوا في اختيار الأرضيات على مستوى الطرق الاجتنابية والسريعة من أجل إنشاء محطات بنزين عصرية، و يواجه هذا المشروع حسب مراجع «النهار» مشكل مع الخواص الذين يحوزون على وثائق تثبت ملكيتهم لهذه المحطات لممارسة نشاطهم بطريقة قانونية.

وعلى صعيد آخر أفادت ذات المراجع، أن مؤسسة «نفطال» عمدت إلى غلق 36 محطة 13 منها تخضع لعملية تجديد من الجانب الشكلي، يقابلها 2٥ محطة كانت الفدرالية الوطنية لمحطات البنزين، قد أكدت هدمها من قبل الجهة المشرفة على انجاز ميترو الجزائر، دون استفادة أصحابها من تعويض مسيريها الذين يزاولون مهنة تسييرها لمدة فاقت الخمسة عقود، بالرغم من أن مهمة التسيير كانت بقرار سياسي صادر عن جهات كانت مسؤولة في الدولة قبل الاستقلال، كونهم يمثلون فئتي المجاهدين وأبناء الشهداء.

وبالموازاة  أكد المكلف بالإعلام بمؤسسة «نفطال» في اتصال مع «النهار»، أن الوزارة الوصية تعتزم تجسيد مشروع إنشاء محطات لتزويد الوقود، وفقا للمعايير المعمول بها في الدول الأجنبية  وتهيئتها بمرافق جد عصرية، وذلك من خلال إنشاء نزل ومطاعم إلى جانب محلات لتوفير كل الخدمات للمترددين عليها، مضيفا أنه قد تم اختيار حوالي 20 محطة بنزين، على مستوى القطر الوطني لهذا الغرض، كما أكد أنه تم إبرام اتفاقيات عمل مع بعض الشركات الكبرى الأجنبية لانجاز هذا المشروع الذي سيعطي دفعا جديدا للقطاع.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة