غلق 36 محلا تجاريا منذ انطلاق موسم الاصطياف بتلمسان

غلق 36 محلا تجاريا منذ انطلاق موسم الاصطياف بتلمسان

كشفت المديرية الولائية للتجارة بتلمسان، اليوم الثلاثاء، عن إغلاق أعوان التجارة لـ 36 محلا تجاريا، فيما تم تحرير 590 محضر مخالفة، منذ انطلاق موسم الاصطياف.

 في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية، أوضح رئيس مكتب مراقبة المواد الغذائية، شلبي، أنّ أسباب الغلق تعود بالدرجة الأولى لعدم احترام شروط النظافة وعدم امتلاك السجل التجاري أو تغيير النشاط، دون تعديل بيانات السجل التجاري وكذا النتائج السلبية التي أسفرت عنها تحاليل لبعض المنتجات الغذائية بعد اقتطاع 123 عينة من مختلف المواد السريعة التلف كاللحوم والحليب ومشتقاته والمشروبات والمثلجات.    

وأضاف المتحدث أن عملية الغلق مست مطاعم ومحلات بيع المثلجات والمرطبات  فيما قدر وزن المواد الغذائية الفاسدة المحجوزة بأزيد من 7 قناطير بقيمة تقدر  بـ 386.752 دج. للتذكير تم تخصيص منذ الفاتح جوان الماضي 33 فرقة مراقبة مقسمة بين أعوان  لمراقبة النوعية وأخرين لمراقبة الممارسات التجارية عبر 6 شواطئ بالولاية  واحدة تعمل بصفة دائمة بشاطئ مرسى بن مهيدي والأخرى في اطار نظام المناوبة  لتجوب شواطئ سيدي يوشع وأقلة وهنين وواد عبد الله وتافسوت.           

وتتواصل عبر شواطئ تلمسان الحملة التحسيسية ضد التسممات الغذائية التي  أطلقتها مديرية التجارة تحت شعار “التسممات الغذائية تحدي ومسؤولية الجميع”  لتوعية المستهلك بشروط النظافة وطرق حفظ المأكولات في الشاطئ والوقاية من التسممات التي يمكن أن تعرف ذروتها خلال فصل الصيف حسب المكلف بترقية ومراقبة النوعية والعمليات التحسيسية قويدر برحيل.          

وذكر نفس المسؤول أن هذه العملية مست حوالي 1000 شخص عبر شاطئ تافسوت كمحطة أولى.

وأبرز أن القافلة التحسيسية التي يقودها أعوان مديرية التجارة لتلمسان مست  كذلك حوالى 20 قاعة حفلات من أجل تقديم التوصيات اللازمة لأصحابها المتعلقة بطلب شهادة المطابقة بالنسبة للحوم البيضاء وحسن حفظ اللحم المفروم وبقايا الأكل خلال الولائم لتفادي التسممات الغذائية الجماعية.

 

 

 

التعليقات (0)

الإستفتاء

سوق النهار

أخبار الجزائر

حديث الشبكة