غليزان دواوير بلدية سوق الحد وحد الشكالة تودع العطش

استفاد سكان

كل من دوار الرزاقلية والحساينية وأولاد حدو بأدنى الجنوب الشرقي لولاية غليزان، من مشروع جلب المياه الصالحة للشرب من سد سيدي يعقوب بولاية شلف، بعد معانات طويلة مع أزمة العطش التي دامت سنوات عديدة، نتيجة غياب قنوات التوصيل بالمياه وجفاف الآبار والمنابع المائية، حيث تم توصيل هذه الدواوير بمياه السد الذي سيزود أزيد من 50 عائلة، حيث خصص لهذا المشروع غلاف مالي قدر بـ 20 مليار سنتيم وسيزود مستقبلا 10 آلاف عائلة بالماء الشروب بمختلف دواوير بلديات سوق الحد والرمكة، إلى جانب سكان الريف القاطنين على مسار هذا الأنبوب؛ كدوار الغدادرة والخراربة وأولاد سعدي على مسافة 6كلم، وقد رصد للعملية مبلغ 5.1 ملايير سنتيم إضافية، انطلاقا من دوار أولاد رحو، وبعدها تتم عملية معالجة هذه المياه بمحطة التصفية على جبال بوخبزة بمنطقة العجامة، بتدفق يصل إلى 20ل في الثانية، وسعة تصل إلى 500 متر مكعب، حيث اعتمدت مصالح الري للولاية على تقنيات حديثة أمام  صعوبة المسالك، كما أن مجهوداتها مركزة لتعميم الماء على بقية الدواوير، أين يتم تجريب الأنابيب وإصلاح الأعطاب التي تسبب فيها المقاولة المكلفة بإعادة تهيئة الطريق البلدي الرابط بين بلديتي سوق الحد والرمكة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة