غمرتهم الرمال داخل خندق أثناء قيامهم بأشغال الحفر…رمال الصحراء تبتلع خمسة شباب يعملون لدى شركة صينية بالوادي

غمرتهم الرمال داخل خندق أثناء قيامهم بأشغال الحفر…رمال الصحراء تبتلع خمسة شباب يعملون لدى شركة صينية بالوادي

لقي خمسة شباب تتراوح أعمارهم بين 20 و35 سنة، يوم أمس، مصرعهم ببلدية الرقيبة بالوادي، بعدما ابتلعتهم رمال الصحراء أثناء حفرهم لخندق بصحراء المنطقة لوضع أنابيب قنوات الصرف الصحي.
وحسب رواية بعض سكان البلدية لـ”النهار” فإن الحادثة وقعت أثناء قيام هؤلاء الشباب بإنزال أنابيب قنوات الصرف الصحي لأحد الخنادق المحفورة لهذا الغرض، من قبل الشركة الصينية المكلفة بإنجاز مشروع قنوات الصرف الصحي لمنطقة الوادي، حيث تفاجأ الشباب الخمسة الذين كانوا بداخل الخندق بانهيار “كيفان” الرمال على رؤوسهم واستوت الأرضية بالكامل، ولم تسمع في البدء إلا صرخات الشباب، ثم انقطعت أصواتهم، لتتحرك بعدها الآلات الجارفة ورجال الحماية المدنية نحو المكان، حيث قامت بالحفر بالكامل بعدما تم تسخير جميع وحدات الحماية المدنية عبر بلديات الرقيبة، قمار، الدبيلة والوادي قصد إنقاذ الشباب لكن دون جدوى، حيث استحال عليهم ذلك بعدما وجدت جثثهم بقاع الخندق هامدة، وتعالت بعدها صراخات النسوة بكاء على هؤلاء الشباب الذين أخذتهم الرمال إلى غير رجعة، وسط توافد أعداد غفيرة من سكان الرقيبة نحو مكان الحادثة.
وأشار بعض السكان أن نقص الوقاية والتدابير الأمنية الاحتياطية للأخطار كانت السبب المباشر في هذه العملية التي تعد الثانية بعد تلك التي وقعت السنة الماضية، والتي ذهب ضحيتها شاب في 25 من العمر.
يذكر في الأخير أن العمال الجزائريين في الشركة الصينية كانوا قد طالبوا في عدة احتجاجات سابقة بضرورة تأمينهم عن المخاطر وحياتهم، نتيجة عدم التزام الشركة الصينية بذلك.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة