غنت للبنان وللمخرج الراحل يوسف شاهين…ماجدة الرومي تلهب مدرجات المسرح الأثري الروماني بقرطاج بعد خمس سنوات من الغياب

غنت للبنان وللمخرج الراحل يوسف شاهين…ماجدة الرومي تلهب مدرجات المسرح الأثري الروماني بقرطاج بعد خمس سنوات من الغياب

ألهبت الفنانة اللبنانية ماجدة الرومي حماس وشعور الجمهور التونسي خلال إحيائها لحفل فني ضمن تظاهرة الطبعة الرابعة والأربعين من مهرجان قرطاج المحددة مدته بين الحادي عشر جويلية و17 من الشهر الجاري في تونس. وأهدت ماجدة حفلها للبنان وللمخرج المعجزة الراحل يوسف شاهين.
وقد حضر الحفل الذي قدمت فيه أغنيتها المميزة “نشيد السلام” للشاعر النابغة الفذ، الفلسطيني محمود درويش، ما يربو عن 15 ألف متفرج يحملون صور الفنانة والعلمين التونسي واللبناني، لدرجة أن الركح لم يسعهم كلهم، حيث سبق الافتتاح دخول ماجدة بأربع ساعات كاملة، وهذا تفاديا للازدحام والتدافع، مع تشديد الرقابة الأمنية عند مداخل المسرح وداخله تحسبا لاي طارئ.
وأهدت أغنية “نشيد الحب” لروح المخرج المصري يوسف شاهين والذي غادرنا الأحد الماضي عن عمر يناهز 82 سنة إثر اصابته بنزيف في الدماغ. وهو نفسه الذي قالت عنه أمام الحاضرين “إنه مخرج كبير وسيظل في قلبي ما حييت”.
يذكر أن ماجدة الرومي قد أدت أغنيتها “عم بحلمك يا حلم يا لبنان”، في فيلم “عودة الابن الضال” للراحل يوسف شاهين سنة 1975 حيث وضع ثقته فيها حينها رغم صغر سنها.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة