ـ / 1800 طالب بمعهد البحوث والدراسات العربية بالقاهرة في إضراب الأسبوع المقبل

ـ /  1800 طالب بمعهد البحوث والدراسات العربية بالقاهرة في إضراب الأسبوع المقبل

قرر 1800 طالب بمعهد

 البحوث والدراسات العربية بالقاهرة، الدخول في إضراب خلال الأسبوع المقبل، في حال عدم تطبيق رؤساء الجامعات الجزائرية لقرار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، القاضي بإلغاء التعليمة الصادرة في 28 من شهر ديسمبر 2008 .

وأوضح طلبة معهد البحوث والدراسات العربية بالقاهرة، أن رؤساء الجامعات الجزائرية، رفضوا تطبيق القرار السابق الذكر، والذي يجعل من الشهادة المحصلة عليها بالمعهد، توازي مثيلتها بالجزائر، ما جعل 400 طالب متحصل على شهادة الماجستير والدكتوراه محرومين من استئناف الدراسة، كما لا يزال 47 أستاذا ناجحا في مسابقة التوظيف خلال شهر جانفي، معلقا إلى يومنا هذا، بالإضافة إلى أن قسم المعادلات بوزارة التعليم العالي، لم تمنح أي معادلة لأي طالب، محتجين بعدم تبليغهم بقرار الإلغاء، والذي وقعه الوزير.

وفي السياق ذاته؛ فإن وزير التعليم العالي والبحث العلمي، خلال اللقاء الأخير الذي جمعه بالطلبة، أكد أنه قد اتصل بالجامعات الجزائرية لتوظيف 47 طالبا متخرج في شهادة الماجستير، كانوا قد نجحوا في مسابقة التوظيف التي أجرتها الوزارة في جانفي 2009، وتسوية معادلة 49 ملف موضوعة على طاولة منبر المعادلات، مشيرين إلى أنه خلال 23 من الشهر الجاري، اجتمع ممثلين عن اللجنة مع السفير الجزائري بالقاهرة، الذي أعطاهم نسخة من القرار القاضي بإلغاء التعليمة السابقة الذكر.

وللإشارة فإن وزير التعليم العالي والبحث العلمي، كان قد أجرى لقاء مع 1800 طالب بمعهد البحوث والدراسات العربية بالقاهرة، وبحضور وزارة التعليم العالي المصرية والمجلس الأعلى للجامعات العربية، حيث أعلن رسميا عن إلغاء التعليمة الصادرة في 28 ديسمبر، واعتبار الشهادة المحصلة عليها بالقاهرة، توازي الشهادة الجزائرية، وتم إيداع الملف بالسفارة الجزائرية بالقاهرة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة