فرحة الانتصار تتحول إلى مناوشات ورشق بالحجارة ببريان

عاشت مدينة

بريان أمس الأول، أجواء من الفرحة العارمة بعد الفوز الباهر للمنتخب الوطني أمام نظيره المصري، إذ مجرد تسجيل الهدف الأول سمعت صيحات من مختلف الأحياء معلنة بداية الأفراح، كما ساهمت الشاحنات والسيارات المارة عبر الطريق الوطني رقم واحد العابر لمدينة بريان في إضفاء جو من البهجة لم تشهدها المدينة منذ سنوات إذ أطلقت العنان لمنبهات السيارات والشاحنات، الوضع ازداد إثارة أكثر بعد إعلان الحكم الجنوب إفريقي نهاية المقابلة بفوز الخضر أداء ونتيجة، حيث خرج المئات من الشباب إلى الشوارع الرئيسية للبلدة معلنين بداية الأعراس، أمام أنظار قوات الأمن والدرك المرابطة بالمنطقة منذ أكثر من سنة، لكن لحظات بعد ذلك وقعت مناوشات بين مجموعات من الشباب لتتحول إلى تبادل الرشق بالحجارة على مستوى الحي الإداري، استدعى تدخل الأمن بجزم لتفريق جموع الشباب باستعمال الهراوات والقنابل المسيلة للدموع، إذ كادت الأمور أن تخرج عن نطاق السيطرة لولا التحكم في الوضع والانتشار المكثف لقوات التدخل السريع لتعود الهدوء إلى شوارع المدينة، وتتواصل الأفراح إلى الساعات الأولى من الصباحأ.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة