فرصة للوقوف على حالة اللاعبين و التحضير لمباراة تانزانيا

فرصة للوقوف على حالة اللاعبين و التحضير لمباراة تانزانيا

ستكون مباراة الجزائر – الغابون الودية, المقررة يوم الأربعاء بملعب 5 جويلية

 (الجزائر)، فرصة ” لتقييم المستوى الحالي ” للاعبين الجزائريين تحسبا لمباراة 3 سبتمبر القادم ضد تانزانيا، لحساب الجولة الاولى من اقصائيات كأس الأمم الافريقية 2010، حسب المدرب الوطني رابح سعدان، اليوم الاثنين بالجزائر.

و أكد سعدان خلال ندوة صحفية عقدها بمناسبة أول تربص ل ” الخضر ” بعد مشاركتهم في نهائيات كأس العالم 2010، أن ” النتيجة أمام الغابون لا تهم. و بالمقابل سنقحم أكبر عدد ممكن من اللاعبين للوقوف على لياقتهم و تحديد طريقة استعمالهم ضد تانزانيا”.

و بالنسبة للمدرب الوطني، فان اللاعبين الجزائريين ليسوا في أحسن مستواهم حاليا. ” شهر سبتمبر كان على الدوام صعبا للاعبين و الفرق الجزائرية، كونها فترة انتقالية ” يقول سعدان الذي يرى كذلك بأن الفريق لن يظهر في مباراة 3 سبتمبر ضد تانزانيا بنفس المستوى الذي ظهر به في مونديال جنوب افريقيا. ” ليس في مقدور الفريق أن يكون في لياقة كبيرة خلال هذا الشهر (سبتمبر)، كما أضاف.

” سنحاول تسيير هذه الفترة بأفضل طريقة ممكنة, لتحقيق نتائج جيدة”، كما قال, مبديا في نفس الوقت اعترافه بصعوبة المهمة خلال التصفيات القادمة لكأس الأمم الافريقية 2012 التي تشترك الغابون و غينيا الاستوائية في تنظيم دورتها النهائية. 

المدرب رابح سعدان في ندوة صحفية تصوير إبراهيم

و بالنسبة لمباراة يوم الأربعاء الودية ضد الغابون، استدعى الطاقم الفني الجزائري 22 لاعبا. غير أن المدرب الوطني سمح بتسريح اثنان منهم، هما مهدي لحسن (راسينغ سانتاندير/اسبانيا) الذي يخضع حاليا لإعادة التأهيل و عبد القادر العيفاوي الذي سرح لفائدة ناديه وفاق سطيف الذي يخوض منافسة رابطة أبطال افريقيا.  

و سيجري رفاق كريم مطمور حصص تدريبية اليوم الاثنين و غدا الثلاثاء، بحضور أغلبية اللاعبين، بما فيهم الهارس رايس مبولحي الذي حضر الى مقر إقامة التربص على الرغم من وفاة والدته.

و نلاحظ في قائمة اللاعبين ال 22 المدعوين من قبل المدرب الوطني رابح سعدان،غياب المدافع عنتر يحيى،  كونه معاقب بعدم لعب المباراة الرسمية القادمة ضد تانزانيا ضمن تأهيلات كأس الأمم الافريقية 2012. و ذلك بعد تعرضه للطرد خلال مباراة الجزائر ضد الولايات المتحدة يوم 23 جوان الأخير لحساب الجولة الثالثة لمونديال 2010.

و من المقرر أن تنطلق المباراة الودية ضد الغابون في حدود الساعة السابعة و الربع مساء (15ر19)،غير أنه قد تؤخر الى الساعة العاشرة و النصف ليلا في حال تصادف يوم الأربعاء مع بداية شهر رمضان الفضيل.

قائمة اللاعبين المدعوين”

رايس مبولحي (سلافيا صوفيا/بلغاريا) – محمد الأمين زماموش (مولودية الجزائر) – سي محمد سيدريك (شبيبة بجاية) – الوناس قواوي (اتحاد البليدة) – نذير بلحاج (السد/قطر) – رفيق حليش (بنفيكا/البرتغال) – مجيد بوغرة (رانجرس/سكوتلاندا) – محمد حبيب بلعيد (انتراخت فرانكفورت/المانيا) – جمال الدين مصباح (ليتشي/ايطاليا) – كارل مجاني (اجاكسيو/فرنسا) – عدلان قديورة (وولفرهامتون/انجلترا) – فؤاد قادير (فلانسيان/فرنسا) – رياض بودبوز (سوشو/فرنسا) – كريم زياني (وولفسبورغ/المانيا) – حسان يبدة (بورسموث/انجلترا) – جمال عبدون (نانت/فرنسا) – كريم مطمور (بوروسسيا مانشنغلادباخ/المانيا) – عبد القادر غزال (باري/ايطاليا) – رفيق جبور (ايك أثينا/اليونان) و عبد الماك زياية (اتحاد جدة/العربية السعودية).


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة