فرنسا والجزائر‮ ‬يتباحثان التّهديدات الإرهابية في‮ ‬السّاحل

فرنسا والجزائر‮ ‬يتباحثان التّهديدات الإرهابية في‮ ‬السّاحل

انتهى ”فيليب كومبيس” نائب قائد أركان القوات الفرنسية للعلاقات الخارجية، من الزّيارة التي قادته إلى الجزائر بدء من 25 جانفي المنصرم، والتي خصّصت لبحث سبل التّعاون العسكري في مجالات التّسلح والتّكوين، كما تطرق المسؤول الفرنسي مع نظارئه الجزائريين إلى المسائل الأمنية التي تخص البلدين في منطقة السّاحل. كشف بيان للسفارة الفرنسية في الجزائر، أنّ نائب قائد أركان الجيش الفرنسي الذي سيغادر الجزائر اليوم، التقى بمستشار الوزير المنتدب المكلف بالدّفاع الوطني عبد المالك ڤنايزية اللواء أحمد زناخري، في إطار الدّورة الثالثة للجنة التعاون المشتركة في مجال الدفاع، حيث تباحث مع المسؤولين الجزائريين الوضع الأمني في منطقة السّاحل الإفريقي بحضور الوزير المنتدب المكّلف بالشّؤون الإفريقية والمغاربية عبد القادر مساهل، وتطرّق ممثل رئيس أركان القوات الفرنسية مع نظرائه الجزائريين إلى مسائل التعاون الأمني والقضايا التي تهم البلدين في المنطقة. وحسب ذات البيان، فقد تناول الطّرفين خلال جلسات الأشغال التي دامت يومين مختلف نتائج التّعاون العسكري بين القوات الجزائرية والفرنسية خلال سنة 2010، والتي تمثلت في تبادل الخبرات وتكوين عسكريين الجزائريين في مدارس فرنسية، كما وافق الطّرفان على برنامج التّعاون المسطّر لسنة 2011، والذي يتضمن تنظيم عدّة زيارات لوحدات وعسكريين وبرامج للتعاون في مجال التّسلح والصّحة العسكرية والمناورات البحرية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة