فروض الفصل الثاني بداية من 11 أفريل

فروض الفصل الثاني بداية من 11 أفريل

وزارة التربية تأمر بالالتزام بالتاريخ في الأطوار التعليمية الثلاثة

تعليمات بالالتزام بإجراء فرض واحد في اليوم

حدّدت وزارة التربية الوطنية تاريخ 11 أفريل الجاري، للشروع في الفروض الخاصة بالأطوار التعليمية الثلاثة، وأجبر المؤسسات التعليمية بالتقيّد بالرزنامة مع الالتزام بالقيام بفرض في اليوم.

وحسب المعلومات المتوفرة لدى “النهار“، فإن الفروض التي سيتم القيام بها، تكون من بين الدروس التي درسها التلاميذ خلال الفصل الثاني بالنسبة للأقسام العادية، فيما يتم السماح للأساتذة بالقيام بفروض لدروس من الفصل الأول، وهذا حتى يتم تحضيرهم للامتحانات الرسمية المقررة شهر جوان القادم.

كما ألزمت الوزارة على أن تكون أسئلة الفروض مصاغة بطريقة مبسطة ومفهومة، على أن  تكون من مستوى التلميذ المتوسط، وهذا حتى تكون فرصة لرفع معدلات الفصل الثاني، خاصة بالنسبة للتلاميذ الذين تحصلوا على معدلات أقل من 9 من 20 خلال الفصل الأول.

ووفق ذات المصدر، سيتم هذه السنة بصفة استثنائية، إجراء فرض كتابي محروس واحد في كل مادة تعليمية وفي كل فصل، وذلك وفق رزنامة حددت فيها تواريخ الفروض.

وذكرت الوزارة بأن إجراء الفروض سيكون بنفس الوتيرة التي تم فيها إجراء فروض الفصل الأول، لكن في هذه المرة لا يخرج التلاميذ في عطلة بعد إجرائها كما حدث خلال الفصل الأول، أين أجرى التلاميذ الفروض وخرجوا في “عطلة الشتاء” لمدة 10 أيام، وبعدها بأسبوعين، أجروا اختبارات الفصل الأول.

هذا وذكرت الوزارة بأنه سيتم في تقويم التحصيل العلمي للتلاميذ اعتماد “جملة من العناصر، من بينها احتساب المراقبة المستمرة، وذلك حرصا على إضفاء المصداقية والموضوعية في تنقيط للتلاميذ”.

ويعتمد سلم التنقيط في المراقبة المستمرة على الانضباط والمواظبة وكذا نشاط التلميذ داخل القسم، إلى جانب احتساب الأعمال التطبيقية التي ينجزها التلميذ، وأدائه اللغوي ومشاريعه البحثية وحبه للمطالعة.

ويتم احتساب المعدّل الفصلي والسنوي من خلال “الجمع بين نقاط المراقبة المستمرة والفروض والاختبارات الفصلية”.

هذا وكانت الوزارة قد شددت على ضرورة حضور تلاميذ القسم بفوجيه الفرعيين يوم الفرض  وضرورة الإبقاء على التفويج الفرعي أثناء سير الفروض لضمان التباعد الجسدي وتطبيق “البروتوكول” الصحي.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=980167

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة