فضيحة في فندق “الفراعنة”.. فنانون يتسببون في هزيمة مصر بمونديال روسيا 

فضيحة في فندق “الفراعنة”.. فنانون يتسببون في هزيمة مصر بمونديال روسيا 

تسببت هزيمة المنتخب المصري الثانية في مونديال روسيا، على يد منتخب البلد المنظم، في شن الصحافة المصرية حملة انتقادات ضد الفنانين الذين أقاموا بنفس فندق “الفراعنة”.

أكدت تقارير صحفية مصرية اليوم الأربعاء، أن فضيحة حدثت في فندق إقامة رفقاء محمد صلاح، في مدينة سان بيترسبورغ.

وكشفت ذات التقارير، أن وفد من الفنانين المصريين وصلوا إلى فندق الفراعنة يوم الأحد وتسببوا في تشتيت ذهن اللاعبين ما تسبب في تكبده للهزيمة الثانية على التوالي.

في المقابل تقدم محامون ببلاغات عاجلة للنائب العام، من أجل فتح تحقيق مع الإتحاد المصري لكرة القدم، بعدما سمح مسؤولوه للفنانين بالإقامة مع المنتخب في نفس الفندق.

فيما أصدر الإتحاد المصري، بيانا ينفي فيه صلة الفنانين بالهزيمة التي تكبدها الفراعنة، مؤكدا أن لاعبي المنتخب لم يلتقوا أبدا الفنانين.

موضحا أن تواجد الفنانين في نفس الفندق لا يعني إقامتهم مع المنتخب المصري، مؤكدا أن اللاعبين يتحركون عبر ممرات أخرى ولم يكن لهم أي احتكاك مع الآخرين.


التعليقات (1)

  • الناقد

    المنتخب المصري انهزم بسبب ضعفه لا أكثر و لا أقل، و هذه الأعذار ما هي إلاّ تواصل لمسلسل الغرور المصري الذي تعوّدنا عليه (متعودة دايماً).
    في 2009، تباكوا على نفس الفنانين و قالوا أنهم أهينوا في السودان و تأثر المنتخب المصري لأجل ذلك، و الآن يصفون نفس الفنانين بأنهم كانوا نحساً عليهم و تسببوا لهم في الهزيمة !!! إنها العنهجية المصرية التي ترفض أخذا الدروس و الاعتبار بما سبق و وضع الرِجل على الأرض !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

أخبار الجزائر

حديث الشبكة