فضيحة في ليلة رأس السنة … أمواج إذاعة البهجة تنقل كباريه من فندق مزفران

فضيحة في ليلة رأس السنة … أمواج إذاعة البهجة تنقل كباريه من فندق  مزفران

اشتكى عدد كبير من المواطنين

الذين اتصلوا بـ”النهار”، وخاصة من مستمعي إذاعة البهجة، من الحفل الذي بث ليلة رأس السنة مباشرة على أثير FM البهجة، لدرجة تساءل فيها أحد المواطنين إن كان الحفل الذي نقلته الأخيرة من فندق أم من كباريه، فيما تزال برنامج ”راديو ريفاي” على ذات الإذاعة بلا منشطة، بعد رحيل ليديا فاضل من إذاعة البهجة متوجهة نحو قناة ”نسمة TV”’ التونسية.

فيما عبّر عدد كبير من المستمعين عن استيائهم من الحفل الفني الذي نقلته إذاعة البهجة، ليلة الجمعة الموافق لـ 31 ديسمبر، نقل أحد المتسمعين احتجاجاتة على بث حفل من هذا النوع، و عبر أمواج إذاعة وطنية مثل البهجة، تدخل البيوت وتسمعها العائلات، مشبها ما حدث بالمهزلة والكباريه، خاصة وأن الحفل نشطته مذيعة البهجة نوال بلغول، وجاء بثه أيام من إذاعة حفل ديني خاص بعاشوراء، الأمر الذي زاد من استياء المستمعين والمتصلين.

وبحسب المعلومات التي تمكنا من الحصول عليها في ساعات متأخرة من ليلة أمس، فإن  الحفل الذي بث على المباشر كان قد تابع معظم تفاصيله مدير البهجة فريد طوالبي، مع مدير فندق ”مزفران” بزرالدة، قبل سفر طوالبي إلى السودان مع مجموعة الفنانين الذين اختارهم بنفسه، وقال مصدر مأذون أنه فيما شهد إخراج حفل عاشوراء بعض الأعطال في أجهزة الإرسال، نقل حفل رأس السنة بصوت أوضح، كما أجمع كل من سمع الحفل على أمواج البهجة FM، أن أجواء الكباريه كانت طاغية على النقل الحي للحفل، بحيث تابع المستمعين تبريحات من نوع ”كابتك ولايتك”، وفي خاطر الخواطر ”أرجى أرجى”، وكل المصطلحات التي تسمع في الملاهي الليلية، ناهيك عن الرشقة، ولعل السؤال الذي يطرح نفسه؛ هو كيف تنقل إذاعة وطنية تدخل إلى البيوت حفلا من هذا النوع؟ وأين الرقابة كلها.  للتذكير؛ هذه أسئلة وجهها المتصلين لنا، ونحن نوجهها إلى قيادات الإذاعة الوطنية للرد عليها، علما أن الحفل الذي بثته البهجة كان من إحياء الشاب سيد علي شالابالة، وأصوات أخرى درجت على الغناء بالملاهي الليلية.

ومن جهة أخرى؛ يتواصل بث برنامج ”راديو ريفاي” على أمواج البهجة بدون منشطة، بعد رحيل ليديا فاضل إلى قناة ”نسمة TV ” والغريب أنه يحدث هذا منذ الخميس المنصرم، بعدما ودعت ليديا المستمعين الوداع الأخير، حيث يكون المستمعوها قد لاحظو عدم وجود منشطة للبرنامج، بإستثناء الشيخ فرحات مقدم فقرة الأحوال الجوية.

 وبحسب مصادر جد موثوقة؛ فإن ليديا انسحبت من البرنامج بعد حصلت على فرصة تقديم برنامج جديد على قناة نسمة TV،  رغم أنمها لم يمض على التحاقها بإذاعة البهجة سوى ثلاثة أشهر وبضعة أيام، بعد إسنحاب منشطة ”راديو ريفاي” ليليا عليق، ومن قبلها شطران الذي استدعي لمهام إدارة البرمجة في البهجة، علما أن فريد طوالبي عين ليديا فاضل منشطة ”لراديو ريفاي”، رغم وجود عدة منشطات يتعاملن مع البهجة بالقطعة، ورغم أن قرار تعيينه لمنشطة من خارج بلاط الإذاعة، كان قد خلق حالة من الرفض والإستياء، إلا أن طوالبي لم يكترث لذلك، وعين لديا فاضل بحسب ذات المصادر، بأجر قدره 40 ألف دينار، رغم أن كل منشطي البهجة المتعاملين بالقطعة، لايزيد أجرهم على 21 ألف دينار.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة