فقدان زورق على متنه 70 حراقا إفريقيا بين سواحل تلمسان والمغرب

فقدان زورق على متنه 70 حراقا إفريقيا بين سواحل تلمسان والمغرب

أطلقت منذ الخميس المنقضي وحدات التدخل و الانقاذ التابعة للمجموعة الاقليمية لحرس السواحل بالغزوات غرب ولاية تلمسان حملة تمشيط ومراقبة واسعة في اقليم اختصاصها بحثا عن زورق مفقود منذ اليومين الفارطين.

و ذلك في اطار استجابة لنداء مساعدة إنسانية أطلقته قوات خفر السواحل الإسبانية مفيدة فيه باختفاء قارب يقل 70 حراقا افريقيا كان قد أقلع من أحد السواحل المغربية في رحلة بحرية متجهة نحو اسبانيا بغرض الحرڨة .

إلا أن هيجان البحر و رداءة الأحوال الجوية التي أطلق فيها هذا القارب رحلته سرعان ما أدت إلى توهانه و اختفائه عن الانظار قبل بلوغه عرض الساحل الاسباني .

وبذلت القوات البحرية طوال الساعات الأخيرة كل ما بوسعها للعثور على القارب المختفي الا أنها لم تتمزكن من رصده ولا تزال تدابير البحث عنه متواصلة لحد الان بمشاركة القوات البحرية الاسبانية و نظيرتها المغربية .

أيضا يذكر أن ذات الجهة الأمنية كانت قد تلقت منذ ايام من نظيرتها المغربية بلاغا انسانيا يهدف الى المشاركة في البحث عن قارب آخر كان على متنه 54 حراقا يحملون الجنسية المغربية بينهم 8 نسوة.

والذي لم يظهر له اثر لحد الساعة أيضا مما يثير التساؤلات حول الأسباب التي تقف باستمرار وراء فقدان زوارق تقل مهاجرين سريين بين المغرب وإسبانيا في ظل وجود عصابات تستثمر في وضعية هؤلاء المهاجرين.

حيث تحتال عليهم بكل الطرق و منها بيعهم قوارب غير صالحة للملاحة البحرية مقابل أموال معتبرة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة