''فوز روراوة على زاهر كان مستحقا والإتحاد العربي لم يرفض مصر بل رفض مرشحها''

''فوز روراوة على زاهر كان مستحقا والإتحاد العربي لم يرفض مصر بل رفض مرشحها''

وجه الإعلامي أحمد شوبير إنتقادات لاذعة لسمير زاهر رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم،

وذلك بعد تلميحات الأخير بمقاطعة منافسات الاتحاد العربي على خلفية فشله في الحصول على منصب نائب الاتحاد الذي فاز به الجزائري محمد روراوة. وكان زاهر قد نجح في الحصول على عضوية المكتب التنفيذي للاتحاد العربي بـ 13 صوتا فقط جعله في المركز قبل الأخير لقائمة الناجحين، وهو ما دفعه لأن يصرف النظر عن الترشح لمنصب النائب الذي كان يسعى إليه وفاز به الجزائري محمد روراوة، والتلميح لصعوبة دخول الأندية المصرية في أي بطولة يكون روراوة له يد فيها، على اعتبار أن الأخير بات نائباً للإتحاد العربي.  وقال شوبير في برنامج على إذاعة ”الشباب والرياضة” أمس: ”زاهر صديقي وهذا معروف لدى الجميع، لكن عملي أهم، ولذا كان لزاماً عليّ أن أنوه للحقيقة، فلا يمكن أن تقاطع مصر البطولات العربية لمجرد وجود خلاف بين زاهر وروراوة وخناقة بين صديقين”. وأضاف ”لا يجب على زاهر إقحام مصر في خلاف شخصي مع روراوة، والاتحاد العربي لم يرفض مصر أو يتآمر عليها كما حاول البعض نقل الصورة، بل إنه رفض فقط مرشحها وهو أمر وارد”. وأكد شوبير أنه على الجميع أن يعترف أن الجزائري نجح في كل شيء إتصالاته وزيارته وعمله كنائب ثان للاتحاد العربي، وهو ما أهله للفوز على زاهر وبجدارة.

”الإنتخابات كانت ذات مصداقية وشفافة ولم تكن هناك أيادٍ خفيّة وراء فشلك”

أكد سعيد جمعان، الأمين العام للاتحاد العربي لكرة القدم، على شفافية الإنتخابات التي أجريت مؤخراً في المملكة العربية السعودية، وذلك في أول رد فعل رسمي على التصريحات التي أدلى بها سمير زاهر رئيس الاتحاد المصري قبل أيام عن وجود أيادٍ خفية وراء فشله في الحصول على منصب النائب، كما زعم. وكان زاهر قد نجح في الحصول على عضوية المكتب التنفيذي للاتحاد العربي بـ 13 صوتا فقط جعله في المركز قبل الأخير لقائمة الناجحين، وهو ما دفعه لأن يصرف النظر عن الترشح لمنصب النائب الذي فاز به الجزائري محمد روراوة. وقال جمعان في تصريحات نقلتها صحيفة ”الإقتصادية” السعودية أن الانتخابات اتسمت بالديمقراطية والشفافية وصدق النوايا، وليس هناك أي وجود لليد الخفية التي تحدث عنها رئيس الاتحاد المصري.  وكان زاهر قد أكد على صعوبة دخول الأندية المصرية في أي بطولة يكون روراوة له يد فيها، على اعتبار أن الأخير بات نائب الاتحاد العربي، مشيراً إلى أن أي بطولة تقاطعها الأندية المصرية سيكون مصيرها الفشل حتما كما يتصور.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة