فوضيل يجهز لألبوم عربي ويؤلف كتابا عن حياته

فوضيل يجهز لألبوم عربي ويؤلف كتابا عن حياته

بعدما أثار استياء العرب والجزائريين على وجه الخصوص من خلال إبداء تعاطفه مع الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الذي غنى له رفقة أنريكو ماسياس ليلة فوزه بالرئاسة، في احتفال أُقيم في ساحة الكونكود في باريس،

يحاول هذه الأيام أمير الراي الصغير الشاب فوضيل تصحيح صورته بتجهيزه لألبوم جديد رايوي وتأليف كتاب خاص عن حياته.
المطرب الذي شارك الثنائي الشاب خالد ورشيد طه في أغنية “عبد القادر يا بوعلام”، كشف في حديث جديد على هامش استدعائه كضيف شرف في مهرجان السينما الدولي للفيلم  بمراكش المغربية المنعقد أخيرا، عن نيته في تصحيح صورته لدى أبناء بلده الجزائر والعرب ككل بعد مساندته لساركوزي والاعتذار لهم من خلال تحضيره لألبوم جديد متنوع بين الرايوي والشرقي بكلمات عربية وفرنسية يضم أغنية عن الجزائر، وسيباشر التسجيل في الأيام القليلة القادمة لتجهيزه للطرح في سبتمبر 2008. كما قارب صاحب ألبوم “البيضاء”على الانتهاء من عملية تأليف أول كتاب خاص يروي قصة حياته ومشواره الفني متطرقا فيه إلى جزائريته وعروبته، وقد أطلق عليه عنوان “مشوار طفل في حي”الذي سيصدر في فيفري القادم عن دار النشر “ميشال لافون”.
وفي هذا السياق قال فوضيل الذي نزل ضيفا على حصة خاصة بإحدى القنوات الإذاعية المغربية استدعي إليها بعد مشاركته الغناء في حفل جمعه بفرقة ناس الغيوان بساحة “جامع الفنا”، قال:”في هذا الكتاب الذي سأنتهي منه قريبا، ستكتشفون أشياء جديدة عن حياتي منذ ولادتي حتى الآن،وأسرار لم أبح بها من قبل، وأتمنى فقط أن تستوعبوا منه كل ما يخصني”.
كما أعلن أيضا في نفس المناسبة عن تنظيم عدة حفلات فنية الصائفة القادمة بالجزائر، تونس والمغرب. يذكر فقط أن فوضيل كان قد أصدر مؤخرا بفرنسا ألبوما بعنوان “المهم” ضم أجمل 15 أغنية منتقاة من ألبوماته الست السابقة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة