فيدرالية أرباب العمل لبجاية تراسل وزير السكن للإفراج عن السكنات الجاهزة

راسل أعضاء

فيدرالية أرباب العمل مكتب ولاية بجاية وزير السكن والتعمير، مطالبين منه بالتدخل لمراجعة حصص المشاريع المكملة لإنجازاتالسكن بمختلف أنماطه حسب المقاييس المعمول بها دوليا   لتجاوز مشكلة التأخر في تسليم السكنات الجاهزة لمستحقيها

تتضمن المراجعة المقترحة من طرف هيئة أرباب العمل لبجاية  الشروع في إجراء مشاريع التهيئة الخارجية الخاصة بالمشاريع  السكنية مع رسم وتحديد مواقع ربط الحصص السكنية الموضوعة للإنجاز بالكهرباء، الغاز، الماء وكذا شبكة الصرف الصحي قبلاللجوء إلى تجسيد أي مشروع سكني حسب تصور أرباب العمل ببجاية، حيث أن الشكل المعمول به حاليا عكس سلبا على تسلممحاضر إتمام الأشغال بالنسبة للمقاولين المكلفين بإشغال إنجاز السكنات التي تسبق الآن أشغال المشاريع المذكورة وتؤخر من جهةأخرى عمليات تسلم هذه الحصص السكنية من مختلف الأنماط في مواعيدها المحددة. كل هذا حسب نص الإرسالية لوزير قطاعالسكن بالجزائر ساهم كثيرا في التأخر في الإفراج عن السكنات الجاهزة ومنحها لمستحقيها وتشمل الإشكالية تقريبا جميع الأصنافالسكنية دون أن يذكر بيان مكتب أرباب العمل ببجاية الرقم الإجمالي لعدد السكنات الجاهزة، لكنها غير موزعة ولم يتم الإفراج عنهامن قبل مصالح القطاع وتحتفظ بشغورها من شهور حتى لا نقول لسنوات   رغم الانتهاء من أشغالها، لكن تأخر إنجاز أشغالالمشاريع المكملة لها أثرا سلبيا على المقاولين العاملين في قطاع السكن ثم إن تسليمها أمر آخر من العتاب يصارع معه المواطنونالذين ينتظرون هذه السكنات، وقد سبق لنواب المجلس الشعبي الولائي أن أثاروا جدلا واسعا في تداعيات تأخر مشاريع التنمية علىشاكلة الحصص السكنية محملين الإدارة المسؤولية.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة