فيما أصدرت القنصلية أكثر من 77 ألف تأشيرة للعمرة…السفارة السعودية تنفي توقيف التأشير للعمرة وتكذب مزاعم الوكالات

فيما أصدرت القنصلية أكثر من 77 ألف تأشيرة للعمرة…السفارة السعودية تنفي توقيف التأشير للعمرة وتكذب مزاعم الوكالات

نفى رئيس قسم الشؤون الإعلامية بسفارة المملكة العربية السعودية بالجزائر ماضي بن خالد الحارثي أن تكون القنصلية السعودية قد أوقفت التأشير للجزائريين الراغبين في أداء مناسك العمرة خلال شهر رمضان الكريم، كما تزعم الوكالات السياحية.
وكشف ذات المتحدث أن مصالح القنصلية لم يسبق وأن منعت أو أوقفت التأشير لأي مواطن مستوفي الشروط المحددة قانونا حسب هيئة الحج والعمرة بالسعودية، وأكد أن السفارة منحت 77624 تأشيرة منذ بداية موسم العمرة في شهر ربيع الثاني إلى غاية يوم الاثنين 17 شعبان الجاري. وقال الحارثي في مراسلة خاصة بـ “النهار” إن بعض الوكالات السياحية الجزائرية تتحجج لدى زبائنها مدعية أن القنصلية السعودية قد أوقفت التأشير للعمرة وهو أمر غير صحيح، وأكد ماضي الحارثي أن نظام الحصص يعمل به في الحج فقط. بينما باب العمرة مفتوح خلال كل موسم العمرة أي إلى غاية نهاية شهر رمضان. وكل مواطن مستوفي الشروط يمكنه الحصول على التأشيرة للاعتمار خلال الشهر الفضيل.       
وكانت الوكالات السياحية الجزائرية المنظمة للعمرة قد أبلغت زبائنها أن القنصلية السعودية قد أوقفت التأشير للعمرة خلال شهر رمضان، لكن العارفين بأمور العمرة يؤكدون أن ارتفاع أسعار الفنادق بمكة بعد عمليات توسيع الحرم المكي وهدم عدد من الفنادق القريبة والتي كانت تأوي الآلاف من المعتمرين، جعل الوكالات الجزائرية غير قادرة على الحجز في فنادق 4 و5 نجوم، خاصة وأن سلطات الحج في مكة قد أعلنت في وقت سابق ارتفاع نسب الإسكان في الفنادق إلى نحو 70 في المائة في الوقت الحالي. فيما بلغت نسب الحجوزات 100 في المائة في مكة المكرمة.


التعليقات (1)

  • الكثيري

    نريد معرفه هل تم تاشير جوازات محمد عبدالله بن زيمه وتهاني عبدالله بن زيمه

أخبار الجزائر

حديث الشبكة