فيما ستمون محطة تحلية مياه البحر لمستغانم المناطق الشمالية لولاية معسكر … قطاع الري يتدعم بأربعة سدود إضافية

فيما ستمون محطة تحلية مياه البحر لمستغانم المناطق الشمالية لولاية معسكر … قطاع الري يتدعم بأربعة سدود إضافية

أكد والي ولاية معسكر، نهاية الأسبوع المنصرم، أن الدراسة الخاصة بمشروع سد وادي التحت ببلدية عين فراح بدائرة هاشم الواقعة على بعد 40 كلم جنوب عاصمة الولاية قد انتهت و ستنطلق رسميا أشغال إنجاز السد مع بداية السنة المقبلة بعدما تم تخصيص غلافه المالي، كما أوضح أن المواطنين أصحاب الأراضي بذات المنطقة الواقعة بأرضية المشروع و الذين ستنزع منهم ملكياتهم سيتم تعويضهم ماليا. في نفس السياق كشف المسؤول الأول على الولاية عقب إشرافه على مراسيم حفل تسليم شهادات الدورة التكوينية التي استفاد منها مؤخرا رؤساء المجالس الشعبية البلدية أن سدا آخر ستنطلق به الأشغال في اقرب الآجال و يتعلق الأمر بسد واد العبد ببلدية واد الأبطال زد على ذلك موافقة وزارة الموارد المائية على إنجاز سدين آخرين من المحتمل أن تنطلق الدراسات بهما قريبا الأول بمنطقة تدعى “الوديان الثلاثة” بمنطقة عين فكان غرب عاصمة الولاية أما السد الثاني فسيتم انجازه ببلدية زهانة حيث سيوضع مكان سد قديم و من المنتظر أن يتسع لثلاثة ملايين متر مكعب.و لم يتوان الوالي في الكشف عن المشروع الجديد المتعلق بتجديد المحيط المسقي لسهل الهبرة بمنطقة سيق و الذي ستزوده مياه سد “قرقار” الواقع بولاية غليزان هذا بعدما تقرر رسميا تموين المناطق الشمالية لولاية معسكر بمياه الشرب من محطة تحلية مياه البحر التي هي في طور الإنجاز بشاطئ الصخرة بولاية مستغانم على أن تبقى مياه السدود الثلاثة لولاية معسكر مخصصة للسقي الفلاحي كما هو الحال بالنسبة لسدود: بوحنيفية،قرقور و ويزغت، إذ كان جزء من مياهها موجه لتزويد المناطق الشمالية للولاية بالمياه الصالحة للشرب.من جهة أخرى سيتم توزيع الأسبوع الجاري 2000 إعانة مالية موجهة للبناء الريفي حيث ستخصص أغلبيتها للقضاء على السكن الهش الذي أحصته المصالح المختصة بحوالي 8000 وحدة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة