في بيان صدر متأخرا وسط حالة تردد في التنظيم الإرهابي:”القاعدة” تتبنى اعتداءات ثكنة الحرس الجمهوري وشركة “رازال” الفرنسية

في بيان صدر متأخرا وسط حالة تردد في التنظيم الإرهابي:”القاعدة” تتبنى اعتداءات ثكنة الحرس الجمهوري وشركة “رازال” الفرنسية

تبنى تنظيم “القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي”، مساء أمس، الاعتداءات الإرهابية التي استهدفت كل من مبنى ثكنة الحرس الجمهوري ببرج الكيفان وأيضا الإعتداء على الشركة الفرنسية “رازال” المختصة في الأشغال العمومية ببني عمران ولاية بومرداس.
وجاء في بيان تبني هذه الاعتداءات باسم “غزوة” الإرهابي عبد الرحمن الذي قضت عليه قوات الأمن بداية العام الجاري ببني عمران أن الإعتداء الذي إستهدف ثكنة الحرس الجمهوري ببرج الكيفان كان الغرض منها محاولة إغتيال  الجنود عند خروجهم من الثكنة في حدود الساعة الرابعة مساءا عبر البوابة الرئيسية حيث تم استهدافها بعمليتين انتحاريتين. ووقع البيان بإسم “اللجنة الإعلامية” التي سجل هذه المرة بيان التبني تأخرا كبيرا مما يعكس حالة التردد في أوساط الإرهابيين بعد سلسلة العمليات الناجحة التي شنتها أجهزة الأمن بمنطقة القبائل.
حيث قام الانتحاري “يوسف أبو بصير العاصمي” متمنطقا بحزامه الناسف ليحاول بشكل فاشل ويائس دخول الثكنة قبل أن يفجر نفسه دون أن يحدث قتلى في صفوف أفراد الحرس الجمهوري. وبعد لحظات قليلة إقترب الإنتحاري “ابراهيم الأدهم” من المقهى الذي كان به عدد من أفراد الحرس الجمهوري وفجر نفسه. كما تبنى التنظيم الإرهابي الاعتداء الذي استهدف برأس جنات بومرداس فرقة تابعة للجيش الوطني الشعبي. كما تبنى التنظيم الإرهابي الإعتداء الذي إستهدف الفرنسيين العاملين في شركة رازال ببني عمران ببومرداس.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة