إعــــلانات

في جو جنائزي مهيب.. تشييع جثمان عميد الشعر التارقي “عجله محمد” في تمنراست

في جو جنائزي مهيب.. تشييع جثمان عميد الشعر التارقي “عجله محمد” في تمنراست

شُيع مساء أمس الثلاثاء جثمان الفنان “عجله محمد” بمقبرة تبركات في جو مهيب وبحضور محبي وعائلة الراحل والسلطات المحلية بولاية تمنراست.

وقد توفي الفنان عجلة محمد بمستشفى تمنراست إثر مرض عضال. وعرف عن الفنان حبه الكبير للفن التارقي الأصيل. وجسد ذلك في لباسه التقليدي الصحراوي الاصيل الذي عرف به وميزه في كل خرجاته. وقد ولد سنة 1938 ببلدية ادلس، ونظّم الشعر التارقي الاصيل الذي بدأ في نظمه منذ كان سنه 12 سنة. وشارك في العديد من التظاهرات الثقافية في الجزائر العاصمة وغيرها ممثلا لمنطقة الاهقار احسن تمثيل. كما أسس جمعية محلية للحفاظ على التراث المحلي الأصيل من الشعر والأمزاد والاسوات وهو الشعر بلغة التوارق.
وتم تكريمه من قبل وزيرة الثقافة لدى زيارتها الأخيرة إلى ولاية تمنراست. و يعتبر من بين أحد حاملي التراث اللامادي بمنطقة الاهقار الذي ساهم بصورة كبيرة في نقل المعارف حول الفن التارقي.