في رسالة قوية.. زيدان يفتح النار على إدارة “الريال” !

في رسالة قوية.. زيدان يفتح النار على إدارة “الريال” !

فتح زين الدين زيدان المدرب السابق لـ “ريال مدريد” النار على إدارة الفريق، التي تعمدت إقالته أو دفعه للخروج من النادي على حد تعبيره، مؤكدا أن هناك أمور تحاك في الخفاء كانت ضده وضد الفريق ككل، خاصة من طرف بعض أعضاء النادي.

ونشر “زين الدين زيدان” رسالة قوية عبر صحيفة “آس” الإسبانية، ليؤكد فيها أنه تعرض للخيانة وأنه لم يتعب من تدريب الفريق وجاء في الرسالة ما يلي:

“مسيرة المدرب اليوم في أي ناد كبير تكون موسمين، ليس أطول من ذلك بكثير .. ولكي تدوم لفترة أطول فإن العلاقات الإنسانية ضرورية، هي أهم من المال وأهم من الشهرة وأهم من كل شيء. عليك أن تهتم بها، لهذا السبب تألمت كثيرًا عندما قرأت في الصحافة أنني كنت معرض للإقالة عند الهزائم”.

“كنت أود أن تكون علاقتي بالنادي وبالرئيس في الأشهر الأخيرة مختلفة قليلاً. أنا لا أطلب امتيازات، بالطبع لا، فقط أطلب أن لا ينسوا ما قدمته لهذا النادي، لقد بنيت علاقات على أساس يومي، مع اللاعبين ومع 150 شخصًا يعملون مع الفريق وحوله”.

“لقد ولدت لأكون فائزًا وكنت هنا للفوز بالألقاب، ولكن هناك بشر وعواطف وحياة ولدي شعور بأن هذه الأشياء لم يتم الاهتمام بها، حتى أنه بطريقة ما تم لومي أنا، أردت فقط احترام ما حققناه معًا”.

“النادي لم يوفر لي الدعم لبناء مشروع ما على المدى المتوسط ​​أو الطويل.  أعرف كرة القدم وأعرف متطلبات فريق مثل ريال مدريد، وأعلم أنه عندما لا تفوز يجب أن ترحل. ولكن هنا تم نسيان شيء واحد مهم للغاية، لقد تم نسيان كل شيء حققته”.

“لقد غادرت، لكنني لم أقفز من القارب ولم أتعب من التدريب. في ماي 2018 غادرت لأنه بعد عامين ونصف من الانتصارات والعديد من الألقاب شعرت أن الفريق بحاجة إلى خطاب جديد للبقاء في القمة، ”

“اليوم الأمور مختلفة، سأغادر لأنني أشعر أن النادي لم يعد يمنحني الثقة التي أحتاجها”.

“أعزائي المدريديستا، لقد شعرت بحبكم منذ أول يوم وطأت فيه قدمي مدريد. لقد حظيت بشرف كبير للعب وتدريب أعظم نادٍ في التاريخ، ولكن قبل كل شيء أنا مجرد مدريديستا مثل أي مدريديستا آخر، لقد قضيت 20 عامًا هنا.

“ريال مدريد هو أجمل شيء حدث لي في حياتي وأنا مدين بذلك لفلورنتينو بيريز الذي راهن علي في 2001 وقاتل من أجلي ليتعاقد معي. أقولها من قلبي، سأكون دائمًا ممتنًا له على ذلك، إلى الأبد”.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=1002820

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة