قاسي السعيد يقود المولودية للهاوية والأنصار يطالبون برحيله

قاسي السعيد يقود المولودية للهاوية والأنصار يطالبون برحيله

قاد المدير العام لفريق مولودية الجزائر عميد الأندية الجزائرية إلى الهاوية، بعدما ضيّع الفريق العاصمي كل الأهداف التي سطرها مع بداية الموسم الكروي الحالي.

وكان فريق المولودية قد صرف ما يزيد عن الـ50 مليار منذ إنطلاق الموسم الكروي الحالي، ليخرج  خالي الوفاض على مستوى كل الجبهات التي لعب عليها.

وكان فريق مولودية الجزائر قد أقصي من منافسة رابطة أبطال إفريقيا في دور المجموعات، بعدما فشل في قطع تأشيرة التأهل أمام العملاق تي بي مازامبي الكونغولي، والدفاع الحسني الجديدي المغربي، ووفاق سطيف.

وركّزت إدارة المولودية على منافسة كأس الجمهورية، إلا أن المفاجئة كانت بعد خروجه على يد نصر حسين داي الذي كان مرهقا من السفريات الإفريقية، إلا أن رفقاء الحارس فريد شعال فشلوا في تجاوز عقبة أبناء المقارية للتواصل نكسات العميد الذي ضيع يوم أمس فرصة إنقاذ الموسم والتأهل إلى الدور نصف النهائي من البطولة العربية للأندية الأبطال، بعدما تلقى هزيمة قاسية على يد المريخ السوداني بنتيجة 3-0 بملعب أم درمان.

ويحتل فريق المولودية المرتبة الخامسة برصيد 32 نقطة، وبفارق 13 نقطة عن المتصدر إتحاد العاصمة، مع إمتلاكه مبارتين متأخرتين أمام كل من وفاق سطيف ومولودية وهران، وهو ما يصعب مهمة تواجده في البوديوم قبل 8 جولات عن إسدال ستار الرابطة المحترفة الأولى موبيليس.

وشهدت الصفحات الرسمية لأنصار مولودية الجزائر عبر مواقع التواصل الإجتماعي مطالبة الشناوة من الشركة المالكة سوناطراك، بتغييرات جذرية وإقالة المدير العام كمال قاسي السعيد الذي يقود المولودية إلى الهاوية.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=594581

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة