قاض فدرالي يأمر بالافراج عن خمسة جزائريين معتقلين في غوانتانامو

قاض فدرالي يأمر بالافراج عن خمسة جزائريين معتقلين في غوانتانامو

اصدر قاض فدرالي في واشنطن اليوم الخميس امرا بالافراج عن خمسة جزائريين معتقلين في غوانتامو

  • اصدر قاض فدرالي في واشنطن اليوم الخميس امرا بالافراج عن خمسة جزائريين معتقلين في غوانتامو وقال انهم معتقلون بشكل غير قانوني. وقال القاضي ريتشارد ليون ان “المحكمة وجدت ان الحكومة لم تثبت بالدليل القاطع” ان المعتقلين الخمسة خططوا للذهاب الى افغانستان لحمل السلاح ضد القوات الاميركية.
    الا انه قال ان معتقلا سادسا من غوانتانامو وهو كذلك من الجزائر واعتقل مع الاخرين في البوسنة والهرسك في 2001، اعتقل بطريقة قانونية. وكانت المحكمة العليا قضت في 12 جويلية بانه من حق معتقلي غوانتامو معرفة اسباب اعتقالهم والادلة التي سيقت ضدهم. وقال ليون في جلسة الاستماع ان الطلب الذي تقدم به المعتقل بلقاسم بن سايح (46 عاما) قد رفض لان المحكمة “اثبتت انه من المرجح ان بن سايح خطط للذهاب الى افغانستان ولتسهيل سفر اخرين للقيام بالشيء ذاته”. وكان المعتقلون الستة يعيشون في البوسنة ويحملون الجنسيتين البوسنية والجزائرية واعتقلوا في نهاية عام 2001. واسقطت عن المعتقلين تهم التخطيط لمهاجمة السفارة الاميركية في سراييفو، الا انه عند بدء محاكمتهم في السادس من نوفمبر، وجهت اليهم تهم التخطيط للتوجه الى افغانستان للقتال ضد القوات الاميركية.
    ويقبع نحو 250 سجينا في قاعدة غوانتانامو العسكرية جنوب كوبا، ووعد الرئيس الاميركي المنتخب باراك اوباما باغلاق المعتقل عندما يتولى الرئاسة في جانفي المقبل..

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة