قال إنه بكى وهو يردد كلماتها واعتبرها عربون وفاء للجزائر:الطالياني يطرح أغنيته “يا الجزاير قلبي يبغيك” وينتظر رفع الحظر عن أغانيه!!

قال إنه بكى وهو يردد كلماتها واعتبرها عربون وفاء للجزائر:الطالياني يطرح أغنيته “يا الجزاير قلبي يبغيك” وينتظر رفع الحظر عن أغانيه!!

أصدر مطرب الراي “رضا الطالياني” جديده الذي انفردت “النهار” بكشف تفاصيله قبل عدة أشهر والخاص بأغنية يثني فيها على الجزائر ويؤكد أنه لم يرتكب أي خطأ في حق بلده على عكس ما اتهم به، حيث راح ضحية الإعلام المغربي الذي نقل عنه تصريحات لم يدل بها فيما يعرف بقضية اعترافه بمغربية الصحراء الغربية على هامش مشاركته العام الماضي في إحياء الحفل الاختتامي لمهرجان “كازا ميوزيك” بالدار البيضاء.
وأكد رضا، في اتصال هاتفي مع “النهار”، أنه يبقى يحمل الجزائر في قلبه بالرغم من إقامته بفرنسا منذ أكثر من عام ونصف، ويلوم بعض الجرائد الجزائرية التي ضخّمت الأمر في قضيته وجعلت منه مجرما، وكأنه ليس ابن هذا البلد الذي مات من أجله أجداده الشهداء. وأضاف أنه يسامح الجميع، داعيا المدير العام للإذاعة الوطنية الجزائرية، عز الدين ميهوبي، إلى رفع الحظر عن أغانيه والسماح ببثها عبر كل المحطات الإذاعية المحلية، خاصة وأنه يحضّر لألبوم “قنبلة” هذا الصيف مثلما عودنا عليه رضا كل موسم، إذ يبقى الوحيد المحافظ على تألقه منذ ألبوم “جوزيفين” ثم “خبز الدار” والعام الماضي “يا البحري”، ووعدنا بكامل تفاصيل جديده حصريا في “النهار”.
وبالعودة إلى أغنيته الجديدة “يا الجزائر قلبي يبغيك” التي نزلت الأسبوع الماضي ضمن ألبوم كوكتال في فرنسا “راي أن بي 2008″، يعترف رضا فيها بعدم سقوطه في الفخ الذي نصب له، ويؤكد أنه لولا حبه الكبير للجزائر لما أدى هذه الأغنية التي أبكته حينما كان يسجلها في الأستوديو، وهو عازم على أداء حفلات مجانية للشباب الجزائري في المناسبات القادمة، خاصة في مناسبة عيدي الاستقلال والشباب لإثبات حبه لكل ما يتعلق بالجزائر.
وأوضح أيضا أن الأغنية تحقق صدى واسعا عند الجالية الجزائرية هناك، كما خصنا بكلماتها التي ألفها هو ووضع موسيقاها على لحن إشهار معروف لمتعامل الهاتف النقال “نجمة”، وأهدانا بالمناسبة الألبوم الذي يوجد بحوزة “النهار” قبل صدوره في الجزائر عن دار الإنتاج “دنيا”.
ويقول رضا في جديده الذي ننفرد بنشره لأول مرة:
“يا الجزاير قلبي يبغيك.. عقلي طاير يخمم فيك.. يا الجزاير قلبي يبغيك.. وقتاش اليوم اللي نلاقيك.. نعشق فيك من صغري.. اليوم وغدوة كي بكري.. عييت من قلبي.. وشحال من ليلة عليك بكيت.. بلادي وروحي.. عليك فنيت.. وشحال من ليلة عليك بكيت”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة