قال إن الصيام لا يزيد من تدهور حالة مريض العيون، الدكتور جمال حدور:” الأخصائيون يتجنبون العمليات الجراحية في رمضان، وعلى المصابين بضغط العين الحذر”

قال إن الصيام لا يزيد من تدهور حالة مريض العيون، الدكتور جمال حدور:” الأخصائيون يتجنبون العمليات الجراحية في رمضان، وعلى المصابين بضغط العين الحذر”

أكد الدكتور جمال حدور، مختص في أمراض العيون، أنه لا يوجد أي مرض من أمراض العيون تزيد حالته سوءا بسبب الصيام، طالما أن المريض يستعمل علاجه بصفة منتظمة.
وقال إن معظم الحالات تستطيع الصيام، إلا بعض الحالات التي تعد على أصابع اليد، مثل التهاب العصب البصري، والتهاب شبكية العين، والقرنية لأنها تحتاج إلى علاج منتظم، ووضع الأدوية خاصة منها القطرات والمراهم لا يكفي مرة واحدة أو مرتين في اليوم.
وأضاف الدكتور حدور أن علاج العين لا يعني بالضرورة وضع القطرات، بل هناك علاجات تتعلق بالمراهم، وشرب أقراص عبر الفم. وأكد الدكتور خلال حديثه أن مرضى العيون المصابين بداء السكري من أكبر المتضررين من الصيام لأنه يساهم في اختلال السكر ويصبح في حالة غير مستقرة لأن السكر يؤثر مباشرة على العين وتحدث عواقب كثيرة لدى تدهور نسبة السكر، وهذا ما يساهم في تطور المرض في العينين ما يؤدي إلى نقص في البصر وتدهور حالة الإبصار وحتى العمى في بعض الحالات. وركز الدكتور في حديثه على ارتفاع ضغط العين الذي يستوجب على المصاب به تناول الدواء بصفة دائمة، وعند ارتفاع الضغط لابد على المريض الإفطار لأنه يحتاج إلى أقراص لخفض نسبة الضغط لمدة أربعة أو خمسة أيام إلى استقرار ضغط العين.
وأكد الدكتور أن الميكروبات التي تصيب العين تتطلب وضع الدواء طول اليوم ولا يكفي وضع القطرات فقط، و هذا ما يلزم هؤلاء المرضى الإفطار. وأشار الدكتور إلى حالات العلاج التي تكون عبر القطرات في عديد من الحالات تكون مفطرة، لكن هذا الأمر يبقى دائما غامضا لأنه يحتاج إلى استشارة دينية، إذ في حقيقة الأمر أن بعض القطرات العلاجية تنزل من العين مع إفرازات الأنف وجزء منها يتجه إلى البلعوم، وهذا يفسر أن المريض يحس بطعم مميز في حلقه بسبب استثارة حاسة التذوق الموجودة بالحلق واللسان.
أما عن جراحة العيون فقد أكد الدكتور أن القضية تعود إلى البرمجة، فمعظم الأطباء يحرصون على عدم إجراء العمليات الجراحية خلال شهر رمضان، لأن معظم العمليات الجراحية الخاصة بالعين تعتبر جراحة غير مستعجلة إلا في بعض الحالات الاستعجالية كالحوادث وغيرها.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة