قاواوي يغيب عن عنابة أسبوعين، وقائمة المتغيبين أمام العميد ترتفع

مثلما كان منتظرا، فقد

أجرى الحارس لوناس قاواوي كشفا إيكوغرافيا أول أمس الإثنين بإحدى العيادات الخاصة بعنابة، لمعرفة نوعية إصابته التي تلقاها يوم السبت الفارط على هامش لقاء المنتخب الوطني أمام نظيره الرواندي، وقد أظهرت الكشوفات معاناة الحارس الدولي من تمدد عضلي على مستوى العضلة المقربة، وهو ما سيجعله بعيدا عن المنافسة لفترة أسبوعين حسب الطاقم الطبي لإتحاد عنابة الذي قام بتوجيهه للقيام بحصص للعلاج الطبيعي بمعدل حصتين يوميا من أجل الشفاء بسرعة من إصابته، والعودة سريعا إلى الميادين، وهذا تحديدا قبل لقاء الدور النصف النهائي من كأس الجمهورية الذي سيجمع فريقه أمام شباب بلوزداد. وقد جاء تأكد إستحالة مشاركة قاواوي مع فريقه مدة أسبوعين، ليرفع من عدد اللاعبين الذين سيتغيبون عن لقاء الغد أمام مولودية الجزائر إلى 3 لاعبين على الأقل، بعد معاقبة الثنائي ربيح وبوقرة، وكذا عدم إتضاح مشاركة المدافع الدولي معيزة الذي لم يستأنف التدريبات سوى البارحة بعد عودته المتأخرة من العاصمة الرواندية كيغالي أين كان هناك مع بقية العناصر الوطنية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة