قايد صالح: “منذ 2015 استشرفنا خفايا المؤامرة المحاكة ضد الجيش”

قايد صالح: “منذ 2015 استشرفنا خفايا المؤامرة المحاكة ضد الجيش”

كشف نائب  وزير الدفاع الوطني رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، عن خفايا مؤامرة كانت تحاك ضد الجيش منذ  منذ 2015 .

و قال الفريق ، خلال اليوم الثاني في زيارته للأكاديمية شرشال ،:”  إنه  منذ  منذ 2015  استشرفنا خفايا  المؤامرة المحاكاة ضد الجيش الوطني الشعبي وضد الوطن أي ضد الجزائر،

وذلك من خلال محاولات المتآمرين قتل الأمل في نفوس الجزائريين والتضييق على كل المخلصين من أبناء هذا الوطن، الذين يمثلون خطرا على مصالح العصابة برؤوسها المعروفة وأذرعها المترامية الأطراف وشبكاتها المتسللة في مفاصل مؤسسات الدولة والمجتمع.

وأكّد  الفريق: ” إنّ هؤلاء عملو ويعملون بكل حقد، وبكل عمالة مع أطراف معروفة بعدائها التقليدي لبلادنا، قلت، تعمل على تثبيت ركائز الفساد في بلادنا وتقوية عراه وجعله منصة تنطلق منها كافة الضربات الموجهة للجزائر اقتصاديا واجتماعيا وثقافيا بل وحتى أمنيا”، فهدف هذه المؤامرة يفسر دون شك حجمها ووسائل دعمها،

كما اتهم قايد صالح،  بعض الأطراف المغرضة  محاولتها  التشويش على العدالة والتشكيك في أهمية محاربتها للفساد، بحجة أن الوقت ليس مناسبا الآن لمحاربة هذه الآفة ويتعين تأجيل ذلك إلى ما بعد الانتخابات،

وقال الفريق،  :”إنّ ما تحقق حتى الآن من نتائج سواء في مجال مكافحة الفساد، وما تطلبه ذلك من تفكيك شبكات العصابة وتجفيف منابعها ليس بالهين،

بل هو مؤشر واضح المعالم على مدى تضافر الجهود بين الجيش الوطني الشعبي وبين كافة المخلصين في جميع قطاعات الدولة والمجتمع، فالجهود المخلصة المتضافرة تكون دوما نتائجها طيبة ومفيدة للبلاد والعباد”.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=664670

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة